Accessibility links

مواجهات بين الأمن اللبناني ومتظاهرين قرب السفارة الأميركية


جانب من التظاهرات بالقرب من السفارة الأميركية في بيروت

أطلقت قوات الأمن اللبنانية الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريق متظاهرين قرب السفارة الأميركية في بيروت الأحد خلال احتجاجات على إعلان الرئيس دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وكان ترامب أقر الأربعاء قرارا أصدره الكونغرس الأميركي عام 1995 يقضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، الأمر الذي أرجأ الرؤساء السابقون تنفيذه منذ ذلك الوقت.

وقال البيت الأبيض إن اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل لا يعني انسحابها من عملية السلام.

وقام متظاهرون، بإضرام النيران وإلقاء الحجارة باتجاه قوات الأمن التي كانت تقف على الطريق الرئيسي المؤدي إلى السفارة الأميركية في منطقة عوكر في شمال بيروت.

وقبل أن يغادر المتظاهرون بعد الظهر، اندلعت المواجهات مجددا ورشق عدد من الشبان القوى الأمنية بالحجارة فاعتقلت عدداً منهم.

ويستضيف لبنان حوالي 450 ألف لاجئ فلسطيني.

اقرأ أيضا: البيت الأبيض: ترامب كان مدركا لتبعات إعلانه بشأن القدس

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG