Accessibility links

تيلرسون يؤكد دعم واشنطن لحكومة السراج


تيلرسون والسراج

جدد وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون تأكيد دعم الولايات المتحدة الكامل لرئيس وزراء ليبيا فائز السراج ولحكومة الوفاق الوطني والاتفاق السياسي الليبي.

وأفاد بيان صادر عن المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر ناورت عقب لقاء المسؤوليْن الجمعة في واشنطن، بأن تيلرسون توجه بالشكر للسراج على شراكته في جهود مكافحة الإرهاب وهزيمة داعش، ونقل التزام الولايات المتحدة بدعم جهود الشعب الليبي لبناء مستقبل أكثر استقرارا ووحدة وازدهارا.

وأضاف البيان أن المسؤوليْن بحثا ضرورة دعم كافة الأطراف الليبية والدولية خطة العمل التي قدمها المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة من أجل دفع عملية المصالحة الوطنية ووضع الأسس لتتمكن ليبيا من تنظيم انتخابات وطنية ناجحة.

وأكد تيلرسون وفق البيان، أن الولايات المتحدة لا تزال تحث جميع الأطراف الليبية على المشاركة بطريقة بناءة في وساطة المبعوث الأممي، بما في ذلك جهوده المستمرة لمساعدة الأطراف الليبية في التفاوض على تعديلات في الاتفاق السياسي الليبي.

وأشارت الخارجية إلى أن الاتفاق السياسي الليبي يبقى الإطار الصالح الوحيد للتوصل إلى حل سياسي طوال الفترة الانتقالية في البلاد.

واعتبرت الوزارة أن أي محاولة لتجاوز العملية السياسية التي تدعمها الأمم المتحدة أو فرض حل عسكري للصراع، لن يؤدي إلا إلى زعزعة استقرار ليبيا وتوفير فرص لداعش وغيرها من الجماعات الإرهابية لتهديد الولايات المتحدة وحلفائها.

اقرأ أيضا: السراج يطالب برفع حظر الأسلحة الشامل عن ليبيا

ليبيا.. تعثر المفاوضات بين طرفي النزاع

وكان السراج قد طالب الخميس برفع حظر الأسلحة المفروض على بلاده منذ عام 2011 من قبل الأمم المتحدة، بحيث تستثنى منه بعض أفرع الجيش.

وفي بداية اجتماع مع وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس في مقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، أكد السراج أن ليبيا تواجه العديد من التحديات المتعلقة بالتطرف والإرهاب.

ومنذ سقوط نظام معمر القذافي عام 2011، تسود في ليبيا حالة فوضى، وتتنازع حكومتان على السلطة هما حكومة الوفاق المدعومة من المجتمع الدولي ومقرها في طرابلس، وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها المشير خليفة حفتر.

المصدر: الخارجية الأميركية/ وكالات

XS
SM
MD
LG