Accessibility links

ماكرون: سنعترف بدولة فلسطينية في الوقت المناسب


ماكرون وعباس

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الجمعة إن فرنسا ستعترف بدولة فلسطينية في الوقت المناسب "بهدف المساعدة في بناء سلام على الأرض" بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وأكد ماكرون في مؤتمر صحافي مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في باريس أن بلاده لا تزال ملتزمة بفعل كل شيء من أجل دعم عملية السلام وحل الدولتين، موضحا أن قرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل "همشها" في هذا الملف.

ومن جهته، أشار عباس إلى أن واشنطن "استبعدت نفسها من عملية السلام في الشرق الأوسط بعد اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مضيفا أن الفلسطينيين "لن يقبلوا أي خطة سلام تقترحها الولايات المتحدة".

وتعمل الولايات المتحدة حاليا على خطة للسلام لم تكشف تفاصيلها من المتوقع أن تقدمها للجانبين العام القادم.

وكانت المندوبة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي قد ذكرت أن القرار الذي اتخذه الرئيس دونالد ترامب هو تنفيذ لإرادة الشعب الأميركي طبقا للقانون الصادر عام 1995 والذي يعتبر القدس عاصمة لإسرائيل ويدعو إلى نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إليها.

وأشارت هايلي إلى أن القرار لا يستبعد حل الدولتين وليس له أي تأثير سلبي على عملية السلام.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد تبنت في جلستها الطارئة بنيويورك الخميس قرارا تقدمت بمشروعه تركيا واليمن ويرفض إعلان الإدارة الأميركية القدس عاصمة لإسرائيل. وصوتت 128 دولة لصالح القرار وعارضته تسع بينما امتنعت 35 دولة عن التصويت.

XS
SM
MD
LG