Accessibility links

موريتانيا.. مسيرة وطنية ضد مخلفات العبودية


المسيرة تشارك فيها مختلف أطياف المجتمع

تشهد العاصمة الموريتانية نواكشوط مساء السبت مسيرة ضخمة للمطالبة بتعزيز حقوق أبناء العبيد السابقين في البلاد، والذين تقول منظمات حقوقية إن بعضهم ما زال يعاني من التهميش وتمارس عليه بعض أشكال العبودية المعاصرة.

ودعا "الميثاق من أجل الحقوق الاجتماعية والسياسية والاقتصادية للحراطين (أبناء العبيد السابقين)" الذي ينظم هذه المسيرة بمناسبة الذكرى الرابعة لتأسيسه "كل الموريتانيين المناضلين ضد الظلم والتهميش إلى المشاركة بكثافة في هذه المسيرة التي تعبر عن التزام جماعي عام من أجل نصرة المظلومين والمهمشين".

ويقول الميثاق إن المسيرة تأتي من أجل "القضاء نهائيا على العبودية وغيرها من أشكال الظلم التي يعاني منها الحراطين ولتكون كذلك أساسا ومنطلقا للقضاء على عوامل التمييز والإقصاء التي تعاني منها فئات أخرى في المجتمع من غير الحراطين".

وكتب الناشط والصحافي الموريتاني السالك عبد الله على فيسبوك أن "مسيرة الميثاق هي مسيرة كل مواطن يريد وطنا للجميع، هي مسيرة لكل شخص يريد المصالحة الوطنية ونبذ تلك الممارسات التي عاشها أهلنا".

وأضاف "لنخرج ونقول للعالم إن فكرة وجود أسياد وعبيد لم تعد مقبولة، وأننا كلنا سواسية، ننشد العدل والمساواة ووطنا يسع الجميع".

وتفاعل نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي بشكل واسع مع المسيرة التي ستنطلق من أمام دار الشباب الجديدة وتنتهي عند ساحة مسجد ابن عباس وسط العاصمة.

وتجمع المسيرة مشاركين من مختلف الأطياف المجتمعية والسياسية.

المصدر: موقع الحرة/ وسائل إعلام موريتانية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG