Accessibility links

أزمة الروهينغا.. منظمة تحذر من كارثة صحية


لاجئون من الروهينغا في أحد المخيمات المخصصة لهم في بنغلادش

حذرت منظمة "أطباء بلا حدود" من كارثة صحية تحدق بمخيمات اللاجئين الروهينغا في بنغلادش نتيجة عدم توفر الغذاء والماء الكافي وصعوبة الوصول إليها بالإضافة إلى تدفق مياه الصرف الصحي.

وقالت المنسقة الطبية لحالات الطوارئ لدى المنظمة كيت وايت إن المخيمات ليس فيها طريق داخلية ما يصعب إيصال المساعدات، مضيفة أن وجود الوديان يجعل الأرض معرضة للانزلاق.

وأضافت "عندما نسير في المخيم ندوس في المياه الآسنة والفضلات البشرية"، مشيرة إلى أنه نظرا لعدم توفر مياه للشرب يشرب اللاجئون مياها يتم جمعها في حقول الأرز والبرك وحتى في حفر صغيرة يتم نبشها بالأيدي وغالبا ما تكون ملوثة بالفضلات.

وتوضح وايت "نستقبل كل يوم بالغين على وشك الموت من الجفاف".

وأعلن منسق الطوارئ لدى المنظمة روبرت أونوس في بيان نشر مساء الخميس أن "كل الشروط متوافرة لانتشار وباء يتحول إلى كارثة على نطاق واسع". وتخشى المنظمة انتشار الكوليرا والحصبة بشكل خاص.

يذكر أن أكثر من 420 ألف مسلم من أقلية الروهينغا فروا إلى بنغلادش في الأسابيع الأخيرة هربا من حملة يشنها الجيش البورمي وصفتها الأمم المتحدة بأنها "تطهير إثني".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG