Accessibility links

ميركل تبدأ ولايتها الرابعة


أنغيلا ميركل

أعاد النواب الألمان الأربعاء انتخاب انغيلا ميركل مستشارة لولاية رابعة على رأس أكبر اقتصاد في أوروبا، تبدأها من موقع صعب بعد مداولات استمرت ستة أشهر لتأمين ائتلاف حكومي يتمتع بالغالبية.

وأدت المستشارة اليمين الدستورية في وقت لاحق لتبدأ فترة الحكم الجديدة.

وصوت 364 نائبا لصالح انتخاب ميركل (63 عاما) من أصل 688، أي أكثر بتسعة أصوات من الغالبية المطلوبة لكن أقل بـ35 من غالبيتها النظرية من 399 نائبا من المحافظين والاشتراكيين الديموقراطيين.

وجاء التصويت بعد اتفاق سياسي بين حزبه ميركل الاتحاد المسيحي الديموقراطي المحافظ والحزب الاشتراكي الديموقراطي.

وواجهت ميركل انتقادات لم تشهدها من قبل داخل حزبها الذي تقوده منذ حوالي عقدين إثر هذا الاتفاق، وتصاعدت هذه الانتقادات بعدما تخلت للحزب الاشتراكي الديموقراطي عن وزارة المالية التي تعتبر تقليديا من حصة المحافظين.

وبموجب الاتفاق حصل الحزب الاشتراكي الديموقراطي أيضا على وزارة الخارجية وأربع وزرات أخرى، وأيضا تمكن من الحصول على تنازلات في مجالات شتى مثل الصحة والوظائف.

وحصل التكتل المحافظ بزعامة ميركل على 33 في المئة من الأصوات في الانتخابات التي أجريت في أيلول/سبتمبر الماضي، بانخفاض 8.5 نقطة مئوية مقارنة بانتخابات 2013. وعزا مراقبون في حينها هذا التراجع إلى سياسات ميركل بشأن أزمة اللاجئين في 2015.

XS
SM
MD
LG