Accessibility links

يجد الذين يعانون من آلام الصداع النصفي عادة صعوبة في التخلص من الآلام باستخدام الأدوية والمهدئات، ويقترح الأطباء عددا من الخطوات للتغلب عليها.

تعرف على صداعك

ينصح الأخصائيون أولا بفهم نوع الصداع النصفي الذي يعاني منه الشخص، من خلال تقفي المواقيت والأماكن والوضعية التي يكون عليها المصاب في كل مرة.

ويساعد تحديد طبيعة الصداع، وفي أي مكان من الرأس ودرجة الألم ومدته، على توصيف العلاج الذي يتناسب مع كل نوع من الصداع النصفي.

التسريع بالعلاج

لتفادي إطالة مدة الألم وشدته، ينصح الأطباء بالإسراع في العلاج، سواء باستعمال مهدئات إذا كان الألم طفيفا، غير أن اشتداده يتطلب تناول الأدوية الخاصة بالصداع النصفي تحديدا بسرعة دون تأخير.

قارورة أدوية
قارورة أدوية

الوقاية

يؤكد الأطباء أنه كل ما كانت عدد الإصابات بالصداع النصفي كبيرا، كلما زادت فرص الاستفادة من الوقاية من الألم قبل حدوثه.

ويتطلب الأمر القيام ببعض الخطوات البسيطة مثل أخذ قسط من الراحة والنوم، وممارسة التمارين الرياضية، في حين ينصح باستشارة الطبيب في حال كانت الأدوية جزءا من الوقاية.

وفي حال كان قرار اتباع الوقاية مناسبا عن طريق الأدوية، ينصح الأخصائيون أن يكون تناولها بجرعات طفيفة في البداية لتجنب ظهور أي أعراض جانبية.

المصدر: healthguides

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG