Accessibility links

المحكمة الأوروبية: اتفاق الصيد البحري مع المغرب يستثني مياه الصحراء الغربية


سفن صيد إسبانية

اعتبرت محكمة العدل الأوروبية الثلاثاء أن اتفاق الصيد المبرم بين الاتحاد الأوروبي والمغرب لا يشمل مياه منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها.

وحسب القضاء الأوروبي فإن ضم المنطقة إلى نطاق تطبيق اتفاق الصيد "يخالف عدة بنود في القانون الدولي"، وخصوصا مبدأ "تقرير المصير".

وأضافت المحكمة في بيان أصدرته أن المغرب لا يمكنه ممارسة سيادته "إلا على المياه المحيطة بأراضيه والتابعة لبحره أو منطقته الاقتصادية الخالصة"، وذكرت أنه نظرا لواقع أن الصحراء الغربية "ليست جزءا من المغرب" فإن المياه المحيطة بأراضيها لا تعتبر ضمن منطقة الصيد المغربية المعنية باتفاق الصيد.

ويأتي رأي المحكمة الأوروبية بناء على طلب محكمة بريطانية يعود إليها البت في هذا الملف بما يتوافق مع قرار محكمة العدل لدى الاتحاد الأوروبي.

ودخل اتفاق الشراكة في قطاع الصيد المبرم بين الاتحاد الأوروبي والمغرب حيز التنفيذ في 28 شباط/فبراير 2007 وطبق عبر بروتوكولات متتالية يطبق آخرها حتى 14 تموز/يوليو 2018. ويتيح الاتفاق لسفن الاتحاد الأوروبي الوصول إلى منطقة الصيد التابعة للمغرب.

وتمتد الصحراء الغربية على مساحة تبلغ 266 ألف كلم مربع مع 1100 كلم تطل على ساحل المحيط الأطلسي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG