Accessibility links

عشرات المغاربة يتظاهرون احتجاجا على وفاة عماد العتابي


وقفة احتجاجية على وفاة عماد العتابي

تظاهر عشرات النشطاء المغاربة مساء الأربعاء أمام مبنى البرلمان في العاصمة الرباط احتجاجا على وفاة الناشط عماد العتابي متأثرا بإصابته في احتجاجات شارك فيها بالحسيمة في 20 تموز/ يوليو الماضي.

ويعد العتابي، 22 عاما، الذي ينتمي لمدينة الحسيمة بشمال المغرب أول محتج يلقى حتفه منذ تظاهرات شهدتها منطقة الريف في تشرين الأول/ أكتوبر 2016 احتجاجا على ما وصفه ناشطون بـ"الفساد وانعدام العدالة والافتقار للتنمية".

ورفع المتظاهرون في الرباط شعارات تنادي بالحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية وعدم الإفلات من العقاب.

اقرأ أيضا: وفاة أحد نشطاء حراك الريف المغربي

وقالت خديجة الرياضي الناشطة الحقوقية والرئيسة السابقة للجمعية المغربية لحقوق الإنسان المستقلة لرويترز إن الإعلان رسميا عن خبر مقتل عماد الثلاثاء "يعتبر تصعيدا ومن شأنه أن يؤجج الحراك أكثر".

وتفجرت حركة الاحتجاجات التي أطلق عليها اسم "حراك الريف" بعد سحق بائع السمك محسن فكري حتى الموت في شاحنة لضغط النفايات بالحسيمة عندما حاول استعادة كمية من السمك صادرتها الشرطة المحلية منه.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG