Accessibility links

تسلقت عمود إنارة.. مسنة مغربية تطالب بـ'إنصافها'


قالت إنها تعرضت للاحتيال

تسلقت سيدة مغربية مسنة عمود إنارة وسط العاصمة الرباط، حاملة معها قنينة بنزين وعلما مهددة بالانتحار احتجاجا على ما وصفته بـ"إقدام أقاربها على بيع أرض في ملكيتها عن طريق الاحتيال".

شاهد الفيديو:

وتجمهر المئات في شارع علال بن عبد الله على مقربة من البرلمان المغربي، وحاولوا لأكثر من ساعتين دعم السيدة وحثها على العدول عن الانتحار في انتظار وصول عناصر الوقاية المدنية.

وحول هوية هذه السيدة، ذكر ناشطون مغاربة على موقع فيسبوك أنها في العقد الخامس من العمر وتدعى عائشة، وتقطن غير بعيد عن العاصمة الرباط، وحاولت من على علو ناهز 25 مترا التعريف بقضيتها.

وقال موقع هسبريس المغربي إن محاولات رجال الأمن لإقناع السيدة بالنزول والتجاوب الإيجابي مع ملفها، "باءت بالفشل"، واستعانوا بالمواطنين المتواجدين بعين المكان، لتهدئتها ولفت انتباها قبل التدخل.

شاهد عملية إنزالها من عمود الإنارة:

وفي ظل غياب أي تعليق رسمي على الحادث، وعد المحامي المغربي وزعيم الحزب الليبرالي المغربي محمد زيان بتبني ملف المسنة وبمؤازرتها أمام القضاء، حسب وسائل إعلام مغربية.

ونالت قضية المسنة "عائشة" تعاطف النشطاء في المغرب، وهذه عينة من تغريداتهم:

المصدر: شبكات التواصل الاجتماعي

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG