Accessibility links

رحلة 'نكوص' إلى الماضي.. هل أنهت الوهابية تدين المغاربة؟


مسجد السنة في الرباط

"التطرف ظاهرة معولمة"، وبالتالي "لا يمكن الحديث عن خصوصيات التطرف الديني في المغرب"، هذا ما أكده مشاركون في ندوة بعنوان "سوسيولوجيا التطرف الديني في المغرب"، صباح الجمعة بالرباط.

وأوضح المشاركون بأن هذه الظاهرة "جديدة على المغرب"، وقد جاءت نتيجة لسياقات، سياسية بالخصوص، أدت إلى اختيار فكر معين غير شكل التدين الذي كان يتبناه المغاربة.

دخول المد الوهابي إلى المغرب

سواء بالنسبة للمفكر العلماني، أحمد عصيد، أو الباحث في الدراسات الإسلامية ورئيس مركز "الميزان للوساطة والدراسات والإعلام"، محمد عبد الوهاب رفيقي، فإن شكل التدين الذي كان يتبناه المغاربة في أواسط القرن الماضي كان "أكثر انفتاحا وتسامحا" مما صار عليه اليوم.

"لو قمنا بدراسة لرصد شكل التدين الذي كان في الخمسينات والستينات وشكل التدين اليوم سنجد أن هناك فرقا كبيرا"، يقول رفيقي.

اقرأ المقال كاملا

المصدر: أصوات مغاربية

XS
SM
MD
LG