Accessibility links

النعمان لـ'موقع الحرة': داعش خسر 120 مقاتلا في حي الصحة بالموصل


جندي عراقي غربي الموصل

خاص بـ"موقع الحرة"

بعد أكثر من ثلاثة أشهر على انطلاق العمليات العسكرية لتحرير الساحل الأيمن من مدينة الموصل، تحاصر القوات العراقية ما تبقى من مسلحي تنظيم داعش في مساحة لا تتعدى أربعة كيلومترات مربعة.

المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب العميد صباح النعمان قال لـ"موقع الحرة" إن التنظيم خسر 120 من مسلحيه خلال المعارك في حي الصحة في الجانب الأيمن من الموصل خلال الأيام القليلة الماضية.

وحاليا، يضيف النعمان، حررت قوات جهاز مكافحة الإرهاب 60 في المئة من حي الصحة وهي تترقب الالتقاء مع قطعات الشرطة الاتحادية وقوات الرد السريع والجيش العراقي من الناحية الشمالية لاستكمال إطباق الحصار على المدينة القديمة.

وفضل النعمان عدم الحديث عن سقف زمني لإنهاء العمليات العسكرية في الجانب الأيمن من الموصل، مؤكدا بقاء مساحة لا تتعدى ثلاثة أو أربعة كيلومترات مربعة تحت سيطرة التنظيم.

ورغم تأكيده قرب حسم المعركة ضد داعش، شدد على أن الحفاظ على أرواح المدنيين الذين يحتجزهم التنظيم في المناطق المحاصرة، يعد أولوية بالنسبة للجيش العراقي.

ويكمن "التحدي الكبير" الذي تواجهه القوات العراقية في الموصل، وفق النعمان، في وجود عدد كبير من المدنيين في مناطق ضيقة تعج بالبيوت الصغيرة والمفتوحة على بعضها، يضاف إلى ذلك تسلل مسلحي داعش وأغلبهم من الأجانب بين المدنيين، وهؤلاء يتابع النعمان "يقاتلون حتى يُقتلون".

وناشدت قوات مكافحة الإرهاب، أهالي حي الصحة ترك المدينة القديمة ومناطق داعش قبل دخول القوات العراقية إليها، مشيرا إلى أن مدنيين في مناطق مجاورة مثل الزنجيلي استفادوا من الممرات الآمنة التي فتحت في الصحة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG