Accessibility links

قدم عضوان في مجلس الشيوخ، أحدهما جمهوري والآخر ديموقراطي، الخميس مشروع قانون يهدف إلى حماية المحقق الخاص روبرت مولر الذي يحقق في مزاعم بشأن تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة، في وقت أفادت تقارير بأن مولر شكل هيئة محلفين كبرى.

مشروع القانون

وينص مشروع القانون الذي قدمه الديموقراطي كريس كونز والجمهوري توم تيليس، على منع الرئيس من إقالة مولر مباشرة من منصبه دون مراجعة قضائية.

ويسمح القرار المقترح لمولر بالطعن أمام القضاء بحال إقالته بدون سبب مقنع.

وقال تيليس في بيان "إن وجود عملية مراجعة قضائية لمنع إقالة المحققين الخاصين دون سبب تساعد على ضمان استقلال التحقيق".

ويقود مولر، مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) السابق، تحقيقا حول تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2016.

وينفي الرئيس دونالد ترامب بشكل قاطع أي تواطؤ بين عاملين في حملته الرئاسية وبين روسيا.

تشكيل هيئة محلفين

وأفادت صحيفة وول ستريت جورنال الخميس بأن روبرت مولر شكل هيئة محلفين كبرى، في سياق التحقيق الذي يجريه. ومهمة هيئة المحلفين الكبرى هي تحديد ما إذا كانت توجد أدلة كافية لتقديم اتهامات ضد شخص ما.

وبذلك، فإن تحقيق مولر "يدخل مرحلة جديدة" قد تفضي إلى ملاحقات جنائية، برأي الصحيفة.

وتعليقا على التقرير، قال محامي الرئيس تاي كوب إن البيت الأبيض يؤيد كل ما يمكن أن يسرع التوصل إلى خلاصات في التحقيق، وإنه "يتعاون بشكل تام" مع مولر.

كما أفادت وكالة رويترز وموقع "سي أن أن" بأن هيئة المحلفين أصدرت مذكرات استدعاء في ما يتعلق بمقابلة تمت في حزيران/ يونيو عام 2016 بين دونالد ترامب الابن ومحامية روسية بحضور آخرين.

XS
SM
MD
LG