Accessibility links

العاصفة نيت.. الخطر يزول


قارب جرف على ساحل ولاية مسيسيبي جراء "نيت"

فيضانات وأمطار قوية صاحبت العاصفة "نيت" التي تحولت لإعصار قبل أن تصبح منخفضا استوائيا، ليل الأحد، ضاربة عدة ولايات بساحل الخليج الأميركي والساحل الشرقي.

وتسببت العاصفة في حرمان أكثر من 100 ألف شخص من الكهرباء، في ولايات مسيسيبي وألاباما ولويزيانا وفلوريدا، حسب وكالة "أسوشيتد برس".

سكان نيو أورليانز بولاية لويزيانا خلال العاصفة
سكان نيو أورليانز بولاية لويزيانا خلال العاصفة

في مسيسيبي قال مدير وكالة إدارة الطوارئ بالولاية لي سميثسون إن "العاصفة نفسها لو كانت ضربتنا قبل 15 عاما لكان الدمار أكبر ولكانت هناك خسائر في الأرواح، لكننا أعدنا بناء الساحل بعد إعصار كاترينا ليصبح أقوى".

الأمطار والرياح القوية عصفت بولاية مسيسيبي يومي السبت والأحد
الأمطار والرياح القوية عصفت بولاية مسيسيبي يومي السبت والأحد

وغادر عشرات آلاف السكان ملاجئ الطوارئ في الولايات التي أعلنت فيها حالة الطوارئ فجر الاثنين بعد زوال الخطر المباشر لـ "نيت" ليقيّموا الأثر الذي لحق بمنازلهم.

ويظهر هذا الفيديو جانبا من الآثار التي خلفتها "نيت" في ساحل ولاية ألاباما.

الأمطار الغزيرة أغرقت شوارع بعض المناطق في ولاية أوكلاهوما
الأمطار الغزيرة أغرقت شوارع بعض المناطق في ولاية أوكلاهوما

​لم تمنع العاصفة هذين الزوجين من إتمام زفافهما في نيو أورليانز.

امرأة تصور علامة الخطر الموجودة في إحدى نقاط ساحل ولاية مسيسيبي
امرأة تصور علامة الخطر الموجودة في إحدى نقاط ساحل ولاية مسيسيبي

وكانت العاصفة قد تسببت في مقتل 22 شخصا وفقدان نحو 30 آخرين الأسبوع الماضي في أميركا الوسطى قبل أن تتجه للولايات المتحدة.

العاصفة نيت خلفت أضرارا واسعة في نيكاراغوا
العاصفة نيت خلفت أضرارا واسعة في نيكاراغوا

XS
SM
MD
LG