Accessibility links

قال مسؤول أميركي السبت إن عسكريا في قوة حلف شمال الأطلسي في أفغانستان واثنين من المتمردين قتلوا خلال معركة وقعت أثناء الليل عند قاعدة تستخدمها القوات الخاصة في كابل.

وقال الكولونيل بريان تريباس مدير الشؤون العامة في مهمة "الدعم الحازم" لحلف الأطلسي في أفغانستان إن السلطات مازالت تجمع معلومات عن الهجوم على معسكر انتغريتي والذي أعقب هجمات انتحارية في مناطق أخرى من كابل.

وقال في بيان إن "عسكريا في قوة الدعم الحازم واثنين من المتمردين المهاجمين قتلوا."

و قتل انتحاري عشرات الطلاب عند أكاديمية للشرطة في كابل يوم الجمعة في حين هزت تفجيرات منطقة قرب المطار في موجة هجمات بدأت بتفجير شاحنة ضخمة ملغومة في العاصمة الأفغانية في الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة.

وأعلن متحدث باسم حركة طالبان المسؤولية عن الهجوم على أكاديمية الشرطة الذي قالت مصادر أمنية إنه أدى إلى سقوط 50 أو 60 شخصا على الأقل ما بين قتيل ومصاب.

وقال مسؤول بالشرطة "كان الانتحاري يرتدي زي الشرطة وفجر عبوته الناسفة بين الطلاب الذين كانوا عائدين لتوهم من عطلة."

وبعد التفجير بقليل هز انفجاران منطقة شمالي مطار كابل قرب قاعدة للقوات الخاصة الأميركية. وسمع أيضا دوي إطلاق نار من أسلحة صغيرة.

وقال مصدر أمني غربي "شنت عناصر مناهضة للحكومة هجوما مركبا ضد كامب انتيغريتي بدأ بسيارة ملغومة أعقبه إطلاق نار من أسلحة صغيرة ثم تفجيرات أخرى."

وبعد قليل من التفجيرات سمع أزيز الطائرات الحربية في سماء وسط كابل

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG