Accessibility links

نتانياهو يستبعد تدخل روسيا لمنع ضربات في سورية


بوتين ونتانياهو في موسكو

استبعد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الأربعاء، بعد لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، أن تسعى روسيا للحد من العمليات العسكرية الإسرائيلية في سورية.

وفي تصريحات نقلها مكتبه قال نتانياهو "تطرقت إلى الواجب الملقى على عاتق إسرائيل وحقها في الدفاع عن نفسها من العدوان الذي تمارسه إيران ضد دولة إسرائيل انطلاقا من الأراضي السورية".

وأضاف نتانياهو "قلت للرئيس بوتين إنه يحق لكل دولة وبكل تأكيد يحق لدولة إسرائيل اتخاذ الإجراءات اللازمة للدفاع عن نفسها من هذا العدوان".

وعقد المسؤولان مباحثات جاءت بعد ساعات من إعلان الرئيس دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران.

ولم تشر تصريحات بوتين ونتانياهو التي نشر نصها الكرملين إلى هذا الاتفاق بشكل مباشر.

وحضر الاثنان الأربعاء عرضا عسكريا في الساحة الحمراء بمناسبة ذكرى الانتصار على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية.

وشكر نتانياهو بوتين على الإشارة إلى المحرقة النازية في خطاب العرض مشبها ما قام به النازيون بسلوك إيران تجاه إسرائيل.

وقال نتانياهو في تصريحات: "من الصعب التصديق، بعد 73 سنة على المحرقة، أنه توجد في شرقنا الأوسط دولة هي إيران تدعو علنا لتدمير دولة إسرائيل".

وأضاف: "لكن هناك فرقا بين ما كان آنذاك وما هو اليوم: لدينا بلدنا".

وعقد نتانياهو وبوتين سلسلة من اللقاءات والمحادثات الهاتفية خلال الأشهر الماضية تناولت النزاع في سورية حيث تعهدت إسرائيل بمنع إيران من ترسيخ وجودها هناك.

XS
SM
MD
LG