Accessibility links

هل عرض الاتحاد الأوروبي أموالا على الأسد؟


بشار الأسد خلال مقابلة صحافية سابقة

قال دبلوماسيون أوروبيون إن الاتحاد الأوروبي عرض تقديم مساعدات مالية كبيرة على سورية حال القبول بفترة انتقالية، حسب ما أوردته صحيفة تايمز البريطانية السبت.

وأوردت الصحيفة أن الاتحاد بات يدرك أن رحيل الأسد عن السلطة أصبح مطلبا "غير واقعي" بالنظر إلى الانتصارات المتتالية للنظام خاصة في حلب.

وأوردت الصحيفة أن وزيرة خارجية الاتحاد فيديريكا موغيريني التقت بممثلين عن المعارضة قبل حوالي أسبوعين وعرضت عليهم مساعدات واستثمارات كبيرة.

وتتضمن خطة الاتحاد، حسب تايمز، نقل الصلاحيات الواسعة للدولة السورية إلى المحافظات وضم قوات المعارضة إلى القوات المحلية، والاحتفاظ بالمؤسسات المركزية التي سيتم تداول السلطة فيها بشكل ديموقراطي، ولكن لا تتناول الخطة الحديث عن مستقبل الأسد.

ونقلت الصحيفة عن مصدر "قريب من المعارضة" القول إن المسؤولة الأوروبية قدمت خطة "غير واضحة التفاصيل"، لكنها أكدت أن الاتحاد سيقدم أموالا كبيرة للسوريين في حال قبول الأطراف المتنازعة بها.

وأوضحت تايمز أن هزيمة المعارضة في حلب تعني استحالة رحيل الأسد، وأشارت إلى أن تقدم القوات النظامية في المحافظة دفع جميع الأطراف إلى تعديل خططها.

وأشارت إلى أن أطرافا من المعارضة المسلحة التقت مؤخرا مسؤولين روس في تركيا، حيث أعلنوا قبولهم بوقف إطلاق النار في حلب، وهو اللقاء الذي تم بمعزل عن موقف المعارضة السياسية والأطراف الخليجية الداعمة لها.

المصدر: تايمز

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG