Accessibility links

ثمانية قتلى و11 جريحا سقطوا ضحية اعتداء مروع بشاحنة في ضاحية منهاتن بمدينة نيويورك عصر الثلاثاء.

الاعتداء كان ليصبح أكثر دموية لولا تدخل الشرطي ريان ناش الذي أطلق الرصاص على المشتبه به في تنفيذ الهجوم وأصابه لتتمكن قوات الأمن من القبض عليه.

اقرأ أيضا: ريان ناش.. الشرطي 'البطل' الذي واجه منفذ اعتداء منهاتن و'أوقف المأساة'​

الرئيس دونالد ترامب وصف الاعتداء بالإرهابي وحاكم نيويورك أندرو كومو قال إن منفذه "تشدد داخل الأراضي الأميركية"، فمن هو سيف الله سايبوف المشتبه به؟

أوزبكي يبلغ من العمر 29 عاما انتقل للعيش في الولايات المتحدة في 2010.

  • عاش سايبوف في ولايات فلوريدا وأوهايو قبل أن ينتقل للعيش في نيوجيرزي حيث كان يعمل سائقا حسبما أفادت به شركة "أوبر".
  • في 2013 تزوج سايبوف من أوزبكية اسمها نظيمة أوديلوفا، إبان إقامته في أوهايو، حسب شبكة "سي أن أن".
  • حاصل على بطاقة الإقامة الدائمة "غرين كارد".
  • سبق له أن تلقى عددا من المخالفات المرورية، وفي 2015 اعتقل في ولاية ميزوري لمخالفته قوانين المرور.
  • مسكن سايبوف يقع في مدينة باترسون في نيوجيرزي والتي تبعد نحو 40 كيلومترا عن موقع الحادث.
  • ترك في موقع الحادث رسالة يعلن فيها أنه نفذ الهجوم باسم تنظيم داعش.
  • دهس سايبوف بشاحنته الصغيرة عددا من المارة وراكبي الدراجات في منهاتن.
  • صاح بعد أن ترجل من الشاحنة "الله أكبر" قبل أن يسقط مصابا برصاص الشرطي ريان ناش.
  • الحادث الذي نفذه سايبوف هو الأكثر دموية في نيويورك منذ هجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001 والتي أسقطت برجي مركز التجارة وأوقعت آلاف القتلى والجرحى.
  • قال مسؤولون إن المحققين تعرفوا على سايبوف سريعا بسبب تحقيقات سابقة ليس لها صلة بالحادث، حسب "نيويورك تايمز".

المصدر: وكالات/وسائل إعلام أميركية

XS
SM
MD
LG