Accessibility links

هكذا تزيد السمنة مخاطر الإصابة بالسرطان


السمنة مرتبطة بالسرطان

من المعروف أن السمنة الزائدة تضاعف خطر إصابة الشخص بأمراض القلب والسكري، لكن العلماء يبحثون على نحو متزايد دور الوزن الزائد في الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان.

وتقول ميليندا إيروين مديرة الوقاية من السرطان ومكافحته في جامعة ييل، إن من المعروف أن السرطانات ترتبط بجانب ما بسلوكيات حياة الفرد كنوعية الأطعمة وممارسة الرياضة والوزن الزائد.

وتشير إلى أن البدانة تعدّ عامل خطر رئيسي يتفوّق حتى على مساوئ التدخين، موضحة أن ذلك يرتبط بمخاطر السرطان والوفيات.

كيف تساعد السمنة في نمو السرطان؟

توضح إيروين أن مستويات عالية من الالتهابات على المدى الطويل تغذي نمو الخلايا السرطانية.

وتضيف: "نحن نعلم أن السمنة هي في الأساس حالة التهابية مزمنة".

لا تتسبب السمنة وحدها بالالتهاب، ولكن أيضا يبرز دور بعض سلوكيات الأكل التي تؤدي إلى زيادة الوزن في المقام الأول، كالوجبات عالية الدهون والسكر.

ما هي السرطانات المرتبطة بالبدانة؟

أظهرت الدراسات أن السمنة ترتبط بشكل واضح بزيادة خطر الإصابة بسرطانات عديدة، بما في ذلك سرطان الرحم، والقولون والمستقيم، والمريء، والكلى، والبنكرياس، وسرطان الثدي لدى النساء بعد انقطاع الطمث. ويمكن للسمنة أن ترتبط أيضا بزيادة خطر الإصابة بسرطان الكبد.

وتقول إيروين إن السرطان الأقوى في هذه الحالة هو على الأرجح سرطان الرحم، حسب تعبيرها.

المصدر: تايم

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG