Accessibility links

وكالة الطاقة: لا حاجة للسحب من مخزونات النفط بعد هارفي


مصفاة نفط في تكساس

قال مدير وكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول الاثنين إن الوكالة ما زالت لا ترى حاجة لتنفيذ عمليات سحب منسقة عالميا من مخزونات النفط بعد تعطل جزء كبير من عمليات التكرير وبعض منشآت الإنتاج في الولايات المتحدة بسبب الإعصار هارفي.

وأضاف مدير الوكالة "حاليا وفيما يتعلق بهارفي، لا نرى أن هناك نقصا ملموسا في النفط يجعلنا نفكر في السحب من المخزونات".

أوضح ردا على سؤال حول ما إذا كان على الولايات المتحدة إعادة النظر في نقل مخزوناتها من الوقود أن "هناك حاجة لدراسة كيفية وضعنا لمخزوناتنا، وأين نضع مخزوناتنا. ومزيج النفط الخام في مقابل المنتجات قضية بحاجة إلى أن ننتبه لها".

وبدأ عدد من المصافي الرئيسية في ولاية تكساس الأميركية بالعمل على استئناف العمليات الطبيعية السبت، بعد أسبوع من تعطيل هارفي نحو ربع طاقة تكرير النفط في الولايات المتحدة، ما أدى إلى رفع أسعار البنزين إلى أعلى مستوى لها منذ عامين.

وعلى الرغم من أن جزءا من البنية الأساسية لعملية تكرير النفط في المنطقة ما زال متعطلا بسبب الأضرار التي لحقت بها، فإن بدء المصافي العمل من جديد خطوة أولى نحو تقليل المخاوف بشأن إمدادات الوقود في الولايات المتحدة.

وارتفعت أسعار البنزين للبيع بالتجزئة أكثر من 17.5 سنتا منذ 23 آب/ أغسطس، قبل وصول هارفي، وسط مخاوف من أن تؤدي العاصفة إلى نقص في الإمدادات.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG