Accessibility links

اتفاقية المناخ.. مدن وولايات تبحث التزاماتها 


مايكل بلومبيرغ

تعتزم مجموعة من المدن والولايات والشركات الأميركية كانت قد أعلنت دعمها لاتفاق باريس للمناخ، الاجتماع مع خبراء دوليين لتحديد التزاماتهم المتعلقة بالاتفاق، ومشاركة خططهم مع الأمم المتحدة، رغم إعلان إدارة الرئيس دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق.

ويتضمن هذا التحالف 277 مدينة ومقاطعة وتسع ولايات وحوالي 1650 شركة ومستثمر، ويقوده حاكم ولاية كاليفورنيا جيري براون ورجل الأعمال مايكل بلومبيرغ.

وقال رجل الأعمال في بيان إنه على الرغم من انسحاب الحكومة من اتفاقية باريس، "يبقى المجتمع الأميركي ملتزما به"، مؤكدا مضاعفة الجهود المبذولة للوصول إلى أهداف الاتفاق.

والتزمت الولايات المتحدة وقت توقيع الاتفاق بتخفيض انبعاثات الغازات الدفيئة بنسبة 26 إلى 28 في المئة بحلول 2025.

وفي بيان للبيت الأبيض، قالت المتحدثة كيلي لاف إن إدارة الرئيس ترامب "تؤمن بأهمية التعاون الفدرالي، ولهذا فإنها تدعم الولايات والمدن في اتخاذ قراراتها الخاصة المتعلقة بسياسات المناخ داخل حدودها".

وكان الرئيس الأميركي قد أعلن بداية حزيران/ يونيو الانسحاب من الاتفاق، مضيفا أنه "سيعيد التفاوض للحصول على معاملة منصفة للمصالح الأميركية ولدافعي الضرائب".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG