Accessibility links

بومبيو: نزع النووي قبل رفع العقوبات


بومبيو مع وانغ يي في بكين

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الخميس أن الصين أكدت تمسكها بالعقوبات الدولية المفروضة على كوريا الشمالية حتى تقدم بيونغ يانغ على نزع كامل للأسلحة النووية.

وقال بومبيو في تصريحات صحافية بعد محادثات مع وزير الخارجية وانغ يي في بكين، إن قرارات الأمم المتحدة "تحتوي على آليات إغاثة واتفقنا على أنه في الوقت المناسب سننظر فيها".

لكنه أضاف "أوضحنا أن (رفع) العقوبات والإغاثة الاقتصادية التي ستتلقاها كوريا الشمالية لن تتم إلا بعد النزع الكامل للأسلحة النووية، النزع الكامل للأسلحة النووية في كوريا الشمالية".

وأكد بومبيو خلال زيارة إلى كوريا الجنوبية في وقت سابق الخميس أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون "فهم" ضرورة إتمام نزع السلاح النووي سريعا، مجددا التزام الولايات المتحدة بأن يكون ذلك بصورة شاملة ومُحَقَّقة ونهائية.

وكان بومبيو يتحدث خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيريه الياباني تارو كونو والكورية الجنوبية كانغ كيونغ-وا.

وأكدت الوزيرة الكورية الجنوبية أن "التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة هو اليوم أقوى من أي يوم مضى".

وفي تصريحات سابقة أدلى بها فور وصوله إلى صول مساء الأربعاء، قال بومبيو إن الولايات المتحدة لديها "أمل كبير" في نزع القسم الأكبر من السلاح النووي لكوريا الشمالية بحلول نهاية الفترة الرئاسية الأولى للرئيس دونالد ترامب، أي في عام 2020.

ورجح بومبيو مواصلة المفاوضات مع الكوريين الشماليين لتطبيق بيان سنغافورة "اعتبارا من الأسبوع المقبل". مشيرا إلى أن هناك "عملا كثيرا ينبغي القيام به".

وفيما يتعلق بإعلان ترامب وقف المناورات العسكرية مع كوريا الجنوبية، قال بومبيو إن ذلك الأمر مرهون بمفاوضات "بناءة و(تتم) بحسن نية" مع الشمال.

وتأتي زيارة بومبيو إلى صول بعيد إعلان الرئيس ترامب اعتزامه وقف المناورات العسكرية السنوية بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية إلى جانب رغبته في سحب القوات الأميركية المنتشرة بشكل دائم هناك وقوامها 28 ألفا و500 عسكري.

XS
SM
MD
LG