Accessibility links

جهود إعادة الإعمار تبدأ في قرقوش المسيحية


عراقي مسيحي عائد إلى منزله في بلدة قرقوش

كان الألم والأسى الممزوج بفرح العودة الشعور الطاغي على العائدين إلى بلدة قرقوش المسيحية في شمال العراق، كلما تذكروا يوم غادروا منازلهم على أمل العودة بعد أيام طالت لتصبح سنتين ونيفا.

وبعد ستة أشهر من استعادة القوات العراقية السيطرة عليها، لا تزال قرقوش فارغة من سكانها الـ50 ألفا الذين هجروها في صيف 2014 إثر استيلاء داعش عليها.

يقول إبراهيم توما (46 عاما) الذي أحرق منزله بالكامل ولكنه عاد مع زوجته ليقطنا منزل قريب له هاجر إلى أستراليا، إنه اختار العودة لأنه لم يعد قادرا على دفع الإيجار في عينكاوا، المدينة المسيحية المجاورة لأربيل عاصمة إقليم كردستان العراق.

عراقي مسيحي يقوم بتنظيف منزله في بلدة قرقوش
عراقي مسيحي يقوم بتنظيف منزله في بلدة قرقوش

أما أخوه نوري الذي ما زالت أسرته في عينكاوا فينتظر انتهاء العام الدراسي كي يعود وأولاده إلى قرقوش. وقال "هذه أرضنا ولن نتركها. نظفت البيت وأصلحته من جيبي بكلفة 15 ورقة (1500 دولار)، من دون الأثاث طبعا".

وباشرت الكنيسة قبل أيام في خطة لإعادة الإعمار سيبدأ التطبيق الفعلي لها مطلع الأسبوع القادم لتعود الحياة إلى شوارع قرقوش وكرمليس، القرية الصغيرة المجاورة التي كان يقطنها نحو خمسة آلاف مسيحي.

ولدى عودة أي أسرة، يبدأ أفرادها تنظيف المنزل المنهوب بجمع كل ما تبقى في المنزل من أثاث مخرب وملابس وستائر ووضعه أمام المنزل تمهيدا لحرقه، كون البلدية غير قادرة على جمع تلك النفايات والتخلص منها بطرق أفضل.

عراقية مسيحية تحاول تنظيف منزلها ببلدة قرقوش
عراقية مسيحية تحاول تنظيف منزلها ببلدة قرقوش

ويقول الأب جورج جحولا رئيس "الهيئة العليا للإعمار" في قرقوش إن الهيئة تشكلت بتكليف من المطران يوحنا بطرس موشي رئيس أساقفة الموصل وكركوك وكردستان للسريان الكاثوليك، وهي تحاول تسريع العودة إذ لم يعد إلى الآن سوى 17 عائلة.

وأكد الأب جحولا لوكالة الصحافة الفرنسية أن 68 في المئة من أهالي قرقوش الذين ما زالوا في العراق يريدون العودة بينما البقية مترددون.

وقال إن الكنيسة استطاعت بتمويل من منظمات مسيحية أجنبية وضع خطة لإعادة الإعمار أمام عدم تحرك أجهزة الدولة لمساعدة الأهالي.

وقال المهندس صباح زكريا (60 عاما) إنه وبسبب محدودية التمويل سيبدأ العمل في الوحدات السكنية المتضررة، وسيتم توزيع الأموال على الأهالي الراغبين بالعودة "كي يبدأوا تحت إشراف مهندسين من الهيئة على أن يكون كل من يشارك في عملية إعادة الإعمار من سكان قرقوش من عمال ومقاولين ومزودي مواد".

المصدر: أ ف ب

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG