Accessibility links

آلاف المغاربة يتضامنون مع 'حراك الريف'


جانب من المظاهرات

تظاهر آلاف المغاربة الأحد للتضامن مع ما بات يوصف بـ "حراك الريف" الذي تفجر في مدينة الحسيمة بشمال البلاد عقب مقتل بائع سمك سحقا داخل شاحنة للنفايات عندما حاول استرجاع بضاعته المصادرة.

وجاب آلاف وسط العاصمة الرباط قادمين من مختلف المدن المغربية حاملين الأعلام الأمازيغية والمغربية، إلى جانب صور المعتقلين على خلفية احتجاجات "حراك الريف" وطالبوا بالإفراج عنهم.

وردد المتظاهرون شعارات تنادي بالحرية والمساواة والعدالة الاجتماعية ومحاربة الفساد مثل "هي كلمة واحدة هاد الدولة فاسدة" و"الموت ولا المذلة".

وقال الحسين بوزيان وهو يحمل صور ابنيه المعتقلين عثمان وإبراهيم لرويترز "يجب أن نحارب الظلم. ماذا فعل ابناي؟ اعتقلا من منزلهما في السادسة صباحا. عندما نرى مظاهرة بهذا الحجم لمساندتنا ننسى معاناتنا وترتاح نفسيتنا. كلنا مغاربة".

كما قال كريم امسيرو الذي جاء من الحسيمة "قطعت أكثر من 500 كيلومتر وبدون نوم وصائم وكل ذلك يهون في سبيل قضيتنا قضية الكرامة والحرية والمطالبة بإطلاق سراح جميع المعتقلين بدون قيد أو شرط".

وشارك في المظاهرة التي دعا إليها نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي لجان دعم "حراك الريف" وجماعة العدل والإحسان الإسلامية غير المرخصة، كما انضمت إلى المظاهرة أيضا جمعيات المجتمع المدني وجمعيات حقوقية على رأسها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان وبعض النقابات.

وأشارت تقديرات الشرطة إلى أن عدد المشاركين في المظاهرة تجاوز عشرة آلاف لكن جماعة العدل والإحسان الإسلامية قالت إن الأعداد أكبر كثيرا.

المصدر: رويترز

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG