Accessibility links

المرصد: الجيش السوري يدخل محافظة الرقة


أحد عناصر قوات سورية الديموقراطية

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الجيش السوري دخل الثلاثاء محافظة الرقة منتزعا السيطرة على قريتين كانتا خاضعتين لتنظيم داعش.

وأوضح المرصد أن الجيش السوري المدعوم من روسيا وفصائل مؤيدة لدمشق تقدم باتجاه الرقة من جهة محافظة حلب، وتمكن من السيطرة على قريتي خربة محسن وخربة السبع الواقعتين على بعد نحو 80 كيلومترا من مدينة الرقة وعلى بعد سبعة كيلومترات جنوبي الطريق الرئيسي الذي يربط الرقة بحلب.

ويتزامن تقدم القوات السورية مع بدء هجوم تدعمه الولايات المتحدة على مدينة الرقة.

تحديث: (15:22 تغ) التحالف الدولي: معركة الرقة ضربة حاسمة

أعلن التحالف الدولي بقيادة واشنطن الثلاثاء أن الهجوم على الرقة سيشكل "ضربة حاسمة" لتنظيم داعش، بعد دخول قوات سورية الديموقراطية المدينة.

وقال المتحدث باسم التحالف ستيف تاونسند في بيان إن "معركة الرقة ستكون طويلة وصعبة"، مؤكدا أن التحالف سيواصل دعمه لقوات سورية الديموقراطية خلال المعركة الرامية لهزيمة التنظيم المتطرف في معقله.

وسيكون من الصعب على التنظيم إقناع مجندين جدد أن داعش "قضية رابحة" بينما هو يخسر "عاصمتيه في العراق وسورية"، في إشارة إلى كل من الموصل والرقة، حسب تاونسند.

ودخلت قوات سورية الديموقراطية (تحالف من فصائل عربية وكردية مدعومة من واشنطن) الثلاثاء إلى مدينة الرقة من الجهة الشرقية.

ويأتي ذلك بعد ثمانية أشهر على بدء حملة "غضب الفرات" التي مكنت هذه القوات من تطويق المدينة من الجهات الشمالية والغربية والشرقية.

شاهد تقرير قناة "الحرة"

تحديث 11:27 ت.غ

بدأت قوات سورية الديموقراطية هجوما كبيرا من ثلاثة محاور على مدينة الرقة التي ترزح تحت سيطرة داعش، لتنطلق بهذا المرحلة الخامسة من عملية "درع الفرات".

وقال المتحدث باسم القوات طلال سيلو في تصريحات صحافية، إن العملية انطلقت مساء الاثنين.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفاد الثلاثاء بأن قوات سورية الديموقراطية بدأت هجوما على منطقة في شرق الرقة، وشرعت باستهداف قاعدة عسكرية لداعش على المشارف الشمالية للمدينة.

وتقدمت قوات سورية الديمقراطية التي تلقى دعما أميركيا، الأسبوع الماضي حتى أصبحت على بعد بضعة كيلومترات من طرف المدينة بعد تطويقها تدريجيا من جميع الجهات في الأشهر الماضية.

وكانت القوات التي تتكون من فصائل كردية وعربية قد سيطرت الاثنين على بعض القرى المتبقية إلى الغرب من المدينة التي تقع على نهر الفرات، وتبعد نحو 90 كلم عن الحدود مع تركيا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG