Accessibility links

رويترز: الخسائر الروسية في سورية أضعاف المعلن


قوات روسية في سورية - أرشيف

قالت وكالة "رويترز" الأربعاء إن عدد القتلى الروس من الجنود والمشاركين في القتال بعقود خاصة في سورية يبلغ أربعة أضعاف ما أعلنته السلطات الروسية.

وتوضح بيانات وزارة الدفاع الروسية أن 10 من أفراد القوات الروسية سقطوا قتلى في القتال الدائر في سورية حتى الآن خلال العام الجاري.

وتقدر "رويترز" عدد القتلى الفعلي بـ40 قتيلا وذلك بناء على روايات أسر القتلى وأصدقائهم ومسؤولين محليين.

وتقول الوكالة إن هذه البيانات "متحفظة بعض الشيء"، إذ أن القادة العسكريين الروس يحثون أسر القتلى على التزام الصمت، وفق ما أفاد به أقارب وأصدقاء لعدد من القتلى سواء من رجال الجيش الروسي أو من أصحاب التعاقدات الخاصة.

ومن بين القتلى الأربعين حصلت "رويترز" على أدلة أن 21 منهم من المتعاقدين و17 من جنود الجيش، ولم يتضح وضع القتيلين الآخرين.

وسبق أن نشرت "رويترز" تقارير عن وجود فروق بين تقديراتها للخسائر البشرية والأرقام الرسمية غير أن الفارق اتسع بشكل ملحوظ هذا العام.

وكشفت السلطات الروسية أن 23 من رجال الجيش قتلوا في سورية على مدار 15 شهرا في 2015-2016 في حين توصلت رويترز إلى أن عدد القتلى بلغ 36 قتيلا بمن فيهم المتعاقدون.

وتقول الوكالة إن روسيا لا تعترف صراحة بأن متعاقدين يخوضون قتالا إلى جانب الجيش الروسي في سورية، إذ أن وجودهم يبدو مخالفا لحظر قانوني على مشاركة المدنيين في أعمال قتالية خارجية، وإن هذا ربما يفسر بعض التناقضات.

ونفى الجيش الروسي الأربعاء تقرير "رويترز " ووصفه بأنه "كذبة من الألف للياء"، حسب ما نقلت وكالات أنباء روسية.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيجور كوناشينكوف إنها "ليست المرة الأولى التي تحاول رويترز من خلالها، وبأي وسيلة، تشويه العملية الروسية التي تهدف إلى ... إعادة السلام إلى سورية".

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG