Accessibility links

إضافة إلى الوقوف في صف طويل لختم جوازك وتفتيش أمتعتك، تستعد المطارات لاعتماد تقنية جديدة تمكن شرطة الحدود من إلقاء القبض على الإرهابيين قبل صعودهم إلى الطائرة.

الاختراع الجديد كشفت عنه جامعة أريزونا الأميركية منذ سنة 2012، ويجرى الآن اختباره في مطارات كندا، ومن غير المستبعد أن يتحول إلى عنصر أساسي في كل مطارات العالم في المدى المتوسط.

وأطلقت جامعة أريزونا على الجهاز اسم "العميل الافتراضي الذكي" الذي يضاف إلى أجهزة كشف الكذب، ويعمل عن طريق تحليل نظرات المسافر وحركة ملامحه أثناء الإجابة على مجموعة من الأسئلة يوجهها الجهاز للمسافر.

وقالت صحيفة الدايلي ميل البريطانية إن الجهاز يعمل على تحليل "العلامات النفسية" التي يخزنها انطلاقا من نظرات المسافر "إذا اكتشف الجهاز أن المسافر يكذب، يحوله مباشرة إلى المزيد من التحقيقات".

وقال أستاذ برمجة المعلومات بجامعة سان دييغو أيرون إلكينس الذي اشتغل على الجهاز في بحث تخرجه من جامعة أريزونا "إنه أشبه بكشك التفتيش في المطارات أو بجهاز الأداء الأوتوماتيكي في المحلات التجارية... يقيس نبرة الصوت وحركة العينين، ويستطيع كذلك أن يحلل حركة الأصابع"، حسب ما ذكرت الصحيفة.

وبمجرد أن يقف المسافر أمام الجهاز يبدأ "العميل الإفتراضي" في استجوابه، إذ يطرح عليه مجموعة من الأسئلة من قبيل "هل تحمل في حقيبة سفرك أية فواكة أو خضار.. هل تحمل السلاح؟"

المصدر: صحيفة الدايلي ميل

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG