Accessibility links

واشنطن تنفي اقتحام القنصلية الروسية بسان فرانسيسكو


القنصلية الروسية في سان فرانسيسكو - أرشيف

نفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت الثلاثاء قيام مسؤولين أمنيين أميركيين باقتحام مقرات إقامة الدبلوماسيين الروس في القنصلية الروسية بسان فرانسيسكو.

وأوضحت ناورت أنهم كانوا فقط يتفقدون المكان بهدف التأكد من التزام موسكو بقرار إخلاء القنصلية.

وأضافت أن واشنطن كانت قد أمهلت عائلات الدبلوماسيين الروس حتى الأول من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي لإخلاء مقرات إقامتهم في القنصلية.

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد اتهمت واشنطن الاثنين بالاستيلاء على مباني القنصلية معتبرة أن هذا التصرف يعتبر "انتهاكا" للقانون الدولي.

وأكدت أنها تحتفظ لنفسها بحق الرد انطلاقا من "مبدأ المعاملة بالمثل".

وطلبت الولايات المتحدة في الثاني من أيلول/ سبتمبر الماضي من موسكو إغلاق قنصليتها في سان فرانسيسكو إلى جانب بعثات تجارية في واشنطن ونيويورك.

وجاء ذلك بعد أن طلبت روسيا من الولايات المتحدة في تموز/ يوليو الماضي خفض عدد موظفيها الدبلوماسيين والفنيين في روسيا، ردا على موافقة الكونغرس بأغلبية ساحقة على عقوبات جديدة ضد روسيا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG