Accessibility links

الأزمة الخليجية: ماذا تعرف عن الكيانين المضافين إلى لائحة الإرهاب؟


أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني (يمين) والعاهل السعودي الأمير سلمان بن عبد العزيز

أعلنت كل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين إضافة كيانين و11 فردا إلى "قوائم الإرهاب"، وذلك في ضوء الجهود لمحاربة الإرهاب وتجفيف مصادر تمويله ومكافحة الفكر المتطرف، وفقا لما أعلنته وكالة الأنباء الرسمية السعودية.

وذكرت أن الكيانين هما المجلس الإسلامي العالمي "مساع" والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، فيما عددت أسماء الأفراد الـ11.

كيانان على القائمة

تقدم صفحة المجلس الإسلامي العالمي "مساع" على فيسبوك تعريفا عن المجلس، قائلة إنه "يسعى لتحقيق التكامل والتضامن بين روابط واتحادات أهل السنة وتأهيلها عبر شراكات فعالة وكوادر مؤهلة ومؤسسات متميزة".

ويهدف المجلس، حسب المصدر نفسه، إلى "النهوض بالأمة نحو الريادة والتمكين".

أما الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، فهو كما تعرف عنه صفحة الاتحاد على فيسبوك "مؤسسة إسلامية شعبية تضم أعضاء من بلدان العالم الإسلامي ومن الأقليات والمجموعات الإسلامية خارجه، وهي مستقلة عن الدول، ولها شخصية قانونية وذمة مالية خاصة".

ويقع الاتحاد في مدينة دبلن الأيرلندية، ويجوز بقرار من مجلس الأمناء إنشاء فروع له خارج دولة المقر.

اتهامات ونفي

يذكر أن الإمارات والسعودية والبحرين ومصر قطعت علاقاتها مع قطر، المورد الرئيسي للغاز ومقر أكبر قاعدة عسكرية أميركية في الشرق الأوسط، في الخامس من حزيران/يونيو. وتتهم تلك الدول قطر بتمويل جماعات متشددة في سورية والتحالف مع إيران غريمهم الإقليمي. لكن قطر نفت الاتهامات.

وبعد ذلك، أصدرت هذه الدول بيانا مشتركا صنفت فيه 59 فردا، من بينهم يوسف القرضاوي، و12 كيانا على قوائم الإرهاب، وقالت إنه سيتم تحديثها تباعا.

ورفضت قطر الاتهامات ضدها، وقالت الحكومة القطرية إن "مزاعم هذا البيان المشترك لا أساس لها".

وعلى الإثر، أنهت "رابطة العالم الإسلامي" عضوية القرضاوي في "مجمع الفقه الإسلامي" في جدة.

و"رابطة العالم الإسلامي" هي منظمة عالمية مقرها مدينة مكة و"تقوم بالدعوة للإسلام وشرح مبادئه وتعاليمه". أما مجمع الفقه فيضم فقهاء وعلماء ومفكرين من أنحاء العالم الإسلامي لدراسة "مشكلات الحياة المعاصرة" والاجتهاد فيها، بحسب موقع المجمع.

وفي تموز/يوليو، أعلنت الدول الأربعة تصنيف كيانات جديدة وأفراد إضافيين في قوائم الإرهاب، وقالت إنها مرتبطة بدولة قطر.

وذكرت هذه الدول أن اللائحة تضم تسعة كيانات وتسعة أفراد ضمن قوائم الإرهاب المحظورة لديها.

XS
SM
MD
LG