Accessibility links

نالت الأحوال الجوية اهتمام السعوديين مرة أخرى وسادت نقاشاتهم في شبكات التواصل الاجتماعي.

فبعدما نشر ناشطون مقاطع فيديو حول تساقط الثلج في تبوك خلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، بدأوا الجمعة يتداولون تعليقات حول مدن سعودية تشهد أحوالا جوية سيئة إثر هبوب رياح شديدة مثيرة للأتربة والغبار وتردي الرؤية.

العاصمة الرياض، واحدة من هذه المدن، وكانت لها حصة الأسد في النقاشات الافتراضية، إذ استخدم الناشطون هاشتاغ: #غبار_الرياض.

وتفاوتت التغرديدات بين الفكاهة والدعوات بهطول الأمطار بعد الغبار، فيما رأى مغردون أن الغبار حالة مألوفة في السعودية:

في المقابل، اعتبر مغردون أن هذه الأحوال الجوية في الرياض ليست مفاجئة:

وكانت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة توقعت في تقريرها عن حالة الطقس الجمعة استمرار نشاط الرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار التي تحد من مدي الرؤية الأفقية، وفقا لصحيفة "عكاظ".

وستؤثر موجة الغبار هذه على المدينة المنورة ومكة وحائل وتبوك والحدود الشمالية والقصيم وتمتد إلى منطقتي الرياض والشرقية.

وقالت صحيفة "الرياض" إن أجواء العاصمة تشهد تعكرا بسبب الغبار والأتربة التي تغطي السماء، مضيفة أن النظام الآلي للإنذار المبكر بالهيئة العامة للأرصاد قد نبّه سابقا من أن أجواء العاصمة ستشهد نشاطا في الرياح السطحية. وقد بترافق ذلك مع سحب رعدية ممطرة.

المصدر: وسائل إعلام سعودية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG