Accessibility links

السعودية تقر 'أكبر ميزانية إنفاق' في تاريخها


وزير المالية السعودي محمد بن عبد الله الجدعان خلال إعلان الميزانية الجديدة

أقر مجلس الوزراء السعودي الثلاثاء ميزانية جديدة وصفها وزير المالية محمد بن عبد الله الجدعان بأنها "أكبر ميزانية إنفاق" في تاريخ البلاد.

ويبلغ حجم النفقات في الميزانية الجديدة 978 مليار ريال (حوالي 260 مليار دولار)، والإيرادات 783 مليار ريال (حوالي 208 مليارات دولار)، مع توقع حدوث عجز بقيمة 195 مليار ريال (52 مليار دولار).

وقال وزير المالية في مؤتمر صحافي إن هذه الميزانية هي "أكبر ميزانية إنفاق متكاملة النمو في تاريخ المملكة... وغير مسبوقة في ظل أسعار نفط تصل إلى النصف مقارنة بالسنوات السابقة".

وتشمل الميزانية الإنفاق على مشروعات تنموية وعلى تمويل القطاع الخاص وتحفيزه على المزيد من الاستثمار.

وقال ولي العهد محمد بن سلمان إن الميزانية الجديدة تضمنت مجموعة شاملة من المبادرات التنموية الجديدة، التي تهدف إلى تحقيق الاستقرارين المالي والاقتصادي.

وتستهدف الميزانية خفض العجز في عام 2018 إلى نحو 7.3 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي مقابل عجز متوقع بنحو 8.9 في المئة في عام 2017.

ولمواجهة تراجع عائداتها بسبب الانخفاض الحاد لأسعار النفط عام 2014، عملت السعودية على تنويع مصادر دخلها.

وفي حزيران/ يونيو الماضي، بدأت المملكة للمرة الأولى بفرض ضرائب على التبغ ومشروبات الطاقة والمشروبات الغازية، ثم فرضت ضريبة شهرية على المقيمين الأجانب الذي يعملون في القطاع الخاص وعلى أفراد أسرهم الذين يرافقونهم.

وستبدأ الرياض بفرض الضريبة على القيمة المضافة بنسبة 5 في المئة عام 2018.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG