Accessibility links

ناشطة سعودية: إسقاط الولاية قادم بكل تأكيد


سيدات سعوديات في مدينة جدة- أرشيف

وسط ترحيب محلي ودولي بقرار السعودية الأخير رفع الحظر عن قيادة المرأة للسيارات، تتعلق عيون نشطاء سعوديين خاصة النساء باتجاه الهدف التالي وهو إسقاط الولاية.

لم تخف الناشطة السعودية سحر ناصيف خلال حديثها لـ"موقع الحرة" سعادتها بقرار السماح للمرأة بالقيادة، "وإن كان متوقعا في ظل التغيرات الأخيرة في المملكة"، إلا أنها تستدرك قائلة: "هذا ليس كافيا.. إنه تمهيد لما هو أفضل.. لإسقاط الولاية".

ولا تزال المرأة السعودية تحتاج إلى موافقة من ولي الأمر فيما يتعلق بقرارات مثل الزواج والسفر والتقدم للحصول على جواز سفر وحتى العلاج الطبي والحصول على وظيفة في بعض الأحيان.

وتضيف ناصيف أن لا فائدة عندما تتمكن المرأة من الحصول على رخصة من دون موافقة ولي أمرها لكن يحق له أن يمنعها من الخروج من المنزل.

ودعت منظمة هيومن رايتس ووتش الخميس للمساواة بين الرجل والمرأة في المملكة "كيلا تحرم أي امرأة سعودية من الاستفادة من هذا الإصلاح".

وطالبت المنظمة السلطات إلى التحرك الآن لتفكيك نظام ولاية الرجل بالكامل وقالت إنه "أكبر عائق أمام ممارسة المرأة حقوقها".

ويعتقد عضو مجلس الشورى السعودي السابق محمد آل زلفة أن "الحكومة ماضية قدما في تبني إصلاحات كبيرة جدا فيما يتعلق بقضايا وشؤون المرأة بما فيها حكاية الولاية والحضانة".

ويضيف "أعتقد أن المرأة السعودية تشهد تحولات كبيرة جدا أكثر مما تتوقع منظمة رايتس ووتش وغيرها، فالحكومة السعودية مدركة تماما لأهمية التطوير والإصلاح ومنح الحقوق لكافة فئات المجتمع وللمرأة على جميع الأصعدة".

"أهم من قيادة السيارات"

وتعاني الكثير من النساء في السعودية تحت سلطة ولاة الأمر التي تعرضهن للمعاملة السيئة والحرمان من حقوقهن في التعليم والعمل، حسب منظمات حقوقية.

وتعتبر ناصيف أن "قضية إسقاط الولاية أكبر بكثير من قضية قيادة المرأة لأنها تتعلق بالسلطة سواء على المستوى السياسي أو الاجتماعي"، مؤكدة أن خطوة المرأة السعودية القادمة يجب أن تركز على إصلاح القوانين.

وتشير الناشطة السعودية إلى أن "قرار القيادة السياسية في المملكة رفع الحظر عن المرأة لقيادة السيارة كان صدمة للمعارضين في السعودية، أما قرار إسقاط الولاية فسيكون ضربة قاتلة لهم ... إسقاط الولاية قادم بكل تأكيد خصوصا مع دخول الشباب إلى القيادة".

المصدر: خاص بـ"موقع الحرة"

XS
SM
MD
LG