Accessibility links

سكاليز يخضع لعملية جراحية جديدة


النائب الجمهوري ستيف سكاليز

خضع النائب الجمهوري ستيف سكاليز لعملية جراحية الخميس "لمعالجة العدوى" ولا يزال في حالة حرجة، وفقا لبيان مستشفى MedStar حيث يخضع للعلاج.

وذكر بيان المستشفى أن سكاليز تحمل العملية بشكل جيد، وذلك إلحاقا ببيان آخر أصدره المستشفى ليل الأربعاء وقال فيه إن النائب أعيد مجددا إلى وحدة العناية المركزة، وهو في حالة خطرة.

تحديث - 23:38 تغ

أدخل النائب ستيف سكاليز الذي أصيب في إطلاق نار قرب واشنطن قبل ثلاثة أسابيع، مرة أخرى إلى وحدة العناية المركزة في مستشفى MedStar حيث يخضع للعلاج.

اقرأ على موقع الحرة: من هو النائب ستيف سكاليز؟

وقال مكتب النائب، وهو من قيادات الحزب الجمهوري في الكونغرس، مساء الأربعاء إن الخطوة جاءت إثر مخاوف من إصابته بعدوى، لا سيما بعد العمليات الجراحية التي أجريت له.

وأضاف أن حالة سكاليز البالغ من العمر 51 عاما، "خطرة" حاليا.

ويعالج سكاليز من جروح أصيب بها بعدما أطلق رجل النار على عدد من المشرعين أثناء تدريبهم قرب واشنطن استعدادا لمباراة بيسبول خيرية سنوية بين الجمهوريين والديموقراطيين في صباح الـ14 من حزيران/يونيو الماضي.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG