Accessibility links

دمج قوات الحشد الشعبي في قوات الأمن العراقية


مقاتلون في الحشد الشعبي يتابعون مؤتمرا صحافيا للعبادي (أرشيف)

أصدر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مرسوما يحدد ضوابط تكييف أوضاع مقاتلي الحشد الشعبي ويقضي بدمجهم في قوات الأمن العراقية.

وبموجب المرسوم سيحصل المنتسبون إلى الحشد الشعبي الذي يتكون من فصائل شيعية مسلحة، على الكثير من الميزات المخصصة لأفراد الجيش بما في ذلك الرواتب وقوانين الخدمة العسكرية.

ويأتي المرسوم قبل شهرين من الانتخابات العامة في العراق، ومن المتوقع أن يؤثر ذلك في الأصوات بسبب التأييد الذي تحظى به قوات الحشد في أوساط الأغلبية الشيعية في البلاد.

يذكر أن قوات الحشد التي تضم نحو 60 ألف مقاتل، كانت قد تكونت في عام 2014 بهدف المساعدة في طرد داعش من المناطق التي سيطر عليها في العراق.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون إن الوقت قد حان لعودة الفصائل المدعومة من إيران إلى ديارها بعد طرد داعش وهدوء حدة القتال.

XS
SM
MD
LG