Accessibility links

السيسي: لم ننس قضية ريجيني


ناشطون يحملون صورة جوليو ريجيني

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الأربعاء إن هناك من حاول استخدام حادث مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني في مصر للوقيعة بين بلاده وإيطاليا.

وجاءت تصريحات الرئيس المصري خلال الاحتفال ببدء الإنتاج في حقل ظهر للغاز الطبيعي، الذي اكتشفته شركة إيني الإيطالية.

وتوجه السيسي للرئيس التنفيذي للشركة كلاوديو سكالزي الذي كان حاضرا الافتتاح قائلا إن بعض الأطراف كانت تريد الإساءة للعلاقات بين البلدين "حتى لا نصل إلى هذا الإنجاز" في إشارة إلى الحقل، الذي يحتوي على كميات كبيرة من الغاز الطبيعي.

وأضاف السيسي: "لن ننسى وقوف إيطاليا إلى جانبنا رغم قضية ريجيني"، الذي عثر على جثته في القاهرة عام 2016 وعليها علامات تعذيب.

واتهم الرئيس المصري أطرافا مجهولة بالوقوف خلف جريمة قتله، وتعهد بضبط الجناة ومحاكمتهم. وقال لسكالزي: "لم ننس قضية ريجيني".

وأدت القضية إلى أزمة دبلوماسية كبيرة بين القاهرة وروما، وسحبت إيطاليا سفيرها من مصر في أبريل/نيسان 2016 متهمة الحكومة المصرية بعدم التعاون في التحقيقات، لكن السفير عاد في سبتمبر/أيلول الماضي.

ووجهت منظمات حقوقية اتهامات لأجهزة الأمن المصرية بأنها احتجزت وعذبت ريجيني الذي كان يجري دراسات حول الحركات العمالية في مصر، لكن القاهرة نفت هذه الاتهامات.

XS
SM
MD
LG