Accessibility links

صادق مجلس النواب الجمعة على تشكيل فرع جديد من الجيش أطلق عليه اسم "كتيبة الفضاء" وستكون مهمته إدارة العمليات العسكرية في الفضاء.

وستكلف الوحدة الجديدة بأداء مهمات تقوم بها القوات الجوية حاليا، ومن بينها مراقبة الأقمار الصناعية وتعقب التهديدات الإلكترونية.

وينص قسم من قانون الدفاع الوطني الذي أقره مجلس النواب الجمعة على إنشاء قوات في الفضاء تكون جاهزة لخوض حروب والفوز بها، ويطالب وزارة الدفاع بأن تكون هذه القوة جاهزة بحلول كانون الثاني/ يناير 2019.

ويواجه الإجراء معارضة من قبل إدارة الرئيس دونالد ترامب التي ترى أنه من الأفضل عدم تعقيد البيروقراطية العسكرية، إذ يتألف الجيش الأميركي أساسا من أربعة فروع هي البر والبحر والجو ومشاة البحرية (مارينز).

وقال وزير الدفاع جيمس ماتيس هذا الأسبوع "لا أرغب في زيادة فرع منفصل سيفرض على الأرجح مقاربة ضيقة ومحددة أكثر للعمليات في الفضاء".

ولكن النائب الجمهوري مايك روغيرس الذي قاد اللجنة الفرعية التي صاغت قسم "كتيبة الفضاء" في قانون الدفاع، يرى أن إنشاء هذا الفرع في الجيش الأميركي مهم للأمن القومي، خاصة أن دولا أخرى تريد اللحاق بالولايات المتحدة في الفضاء.

لكن من المستبعد أن يتم تشكيل هذا الفرع على الفور لأن نسخة مجلس الشيوخ من قانون الدفاع الوطني لا تتضمن هذا الإجراء.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية/ موقع الحرة

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG