Accessibility links

واشنطن: بغداد وأربيل لا تحتاجان إلى مبعوث خاص لحل القضايا العالقة


المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر ناورت

اعتبرت واشنطن أن بغداد وأربيل تستطيعان حل القضايا العالقة بينهما دون حاجة لإرسال مبعوث أميركي خاص للتوسط في الأزمة، وفق المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت.

وقالت ناورت إن الطرفين لديهما تاريخ طويل، إذ "عاشا معا وحاربا معا وربيا أطفالا معا"، الأمر الذي يدفع واشنطن إلى الاعتقاد بقدرتهما على حل المشاكل العالقة.

وكانت حكومة إقليم كردستان قد طلبت من الولايات المتحدة تعيين مبعوث خاص للوساطة بينها وبين الحكومة المركزية، وفق ما أفاد به رئيس العلاقات الخارجية بالإقليم فلاح مصطفى بكر لصحيفة وول ستريت جورنال الاثنين.

وردا على سؤال حول هذا الطلب، أجابت ناورت بأن الإدارة تعتقد أنه يمكن حل القضايا الخلافية بين الطرفين داخليا، مضيفة "لا نشعر بأنه من الضروري تعيين مبعوث من الولايات المتحدة للتعامل مع هذا الأمر".

وأكدت ناورت أن واشنطن تعمل على تسهيل عملية إجراء المحادثات بين بغداد وأربيل للوصول إلى اتفاق، مضيفة "نتمتع بعلاقات قوية مع الأكراد والحكومة المركزية".

وكانت سلطات إقليم كردستان قد أجرت قبل شهرين استفتاء على الاستقلال في المحافظات التابعة لها (أربيل والسليمانية ودهوك) ومناطق أخرى متنازع عليها.

ورفضت الحكومة المركزية في بغداد الاستفتاء ونتائجه وقالت إنها لن تعترف به، واتخذت إجراءات إدارية وعسكرية لتعزيز سلطاتها الاتحادية، لا سيما في المناطق المتنازع عليها والمنافذ الحدودية.

وعززت المحكمة الاتحادية العليا في العراق الاثنين موقف بغداد عبر حكم قالت فيه إن هذا الاستفتاء لم يكن دستوريا.

XS
SM
MD
LG