Accessibility links

خرج عضو مجلس النواب الجمهوري ستيف سكاليز من وحدة العناية المركزة في مستشفى بواشنطن، لكنه لا يزال في حالة خطرة، وفقا لما ذكرت أسوشيتد برس الأربعاء.

ويعالج سكاليز من جروح أصيب بها بعدما أطلق رجل النار على عدد من المشرعين أثناء تدريبهم قرب العاصمة الأميركية استعدادا لمباراة بيسبول خيرية سنوية بين الجمهوريين والديموقراطيين في حزيران/يونيو.

وسبق للنائب أن خرج من وحدة العناية المركزة خلال رحلة علاجه في الـ23 من حزيران/يونيو، لكنه عاد ودخلها مرة جديدة حيث خضع لعملية جراحية في السادس من تموز/يوليو "لمعالجة العدوى"، وكان في حالة حرجة.

المصدر: أسوشيتد برس

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG