Accessibility links

نيت يصبح منخفضا استوائيا 


أمطار غزيرة سقطت على ميسيسبي إثر الإعصار نيت

انخفضت حدة الإعصار نيت ليصبح منخفضا استوائيا برياح سرعتها 56 كيلومترا في ساعة بحلول مساء الأحد المساء، متحركا عبر ألاباما ليصل إلى تينيسي ثم كنتاكي.

وكانت ميسيسبي الأولى التي يضربها نيت عندما كان إعصارا من الدرجة الأولى (أقل الأعاصير شدة). قال حاكم الولاية فل براينت إنه لم تنتج أضرار جسيمة عنه، مضيفا "نحن محظوظون للغاية هذا الصباح".

وأعيدت الكهرباء بالولاية إلى حوالي 10 آلاف شخص من أصل حوالي 15 ألفا فقدوا الخدمة بسبب الإعصار.

وتوقع مركز الأعاصير الوطني أن يتراوح منسوب مياه الأمطار في المناطق التي سيضربها المنخفض بين ثمانية و16 سنتيمترا، إضافة إلى هطول أمطار أقل حدة على نيويورك وبنسلفانيا وأوهايو الاثنين.

وكان الرئيس دونالد ترامب قد أعلن حالة الطوارئ في فلوريدا وألاباما والتي قد تتأثر بعض مناطقها بالإعصار.

تحديث: 6:52 تغ

أعلن المركز الوطني الأميركي للأعاصير أن الإعصار "نيت" وصل إلى شواطئ ولاية مسيسيبي، وهو ما تسبب في ارتفاع منسوب المياه بشكل كبير.

وكان الإعصار قد اشتد خلال عبوره خليج المكسيك مخلفا دمارا في أميركا الوسطى حيث أودى بحياة 30 شخصا على الأقل.

ويعتبر هذا هو أول إعصار يصل إلى اليابسة في هذه الولاية منذ إعصار كاترينا عام 2005.

وأوضح المركز أن سرعة الرياح المصاحبة للإعصار بلغت 140 كيلومترا في الساعة، ومن المتوقع أن تنخفض سرعتها مع اتجاهها شمالا.

وتوقع أيضا أن تضعف قوة الإعصار مع تقدمه داخل الأراضي الأميركية، على أن يصبح عاصفة استوائية على الأرجح في وقت لاحق الأحد.

تحديث: 07:10 ت غ

اشتدت قوة العاصفة نيت وأصبحت إعصارا من الدرجة الأولى اجتاح منتجعات ساحلية مكسيكية شهيرة صباح السبت، مواصلا تقدمه نحو الأراضي الأميركية المطلة على خليج المكسيك، فيما تسببت أمطاره في أميركا الوسطى بمقتل 28 شخصا.

وأكد مركز رصد الأعاصير الأميركي أن سرعة الرياح المرافقة لـ"نيت" بلغت صباح السبت 136 كيلومترا في الساعة فيما يتحرك الإعصار بسرعة 35 كيلومترا في الساعة.

ويتوقع أن يصل الإعصار إلى جنوب شرق ولاية لويزيانا في ساعة متأخرة السبت، وأن يجلب أمطارا غزيرة في مناطق تمتد من لويزيانا إلى فلوريدا.

تحديث (3:00 ت.غ)

أمر ميتش لاندريو، رئيس بلدية مدينة نيو أورلينز بولاية لويزيانا، الجمعة بإخلاء بعض المناطق في المدينة وفرض حظر تجول قبل وصول العاصفة الاستوائية "نيت" التي أدت إلى مقتل 25 شخصا على الأقل في أميركا الوسطى، وتحولت صباح السبت إلى إعصار.

وقال في مؤتمر صحافي الجمعة إن حظر التجول سيسري ابتداء من مساء السبت وحتى صباح الأحد.

وأوضح أن قوة الرياح لدى وصول العاصفة قد تؤدي إلى انقطاع الكهرباء عن بعض المناطق.

وأعلنت ولايات ألاباما وفلوريدا ولويزيانا ومسيسبي حالة الطوارئ بسبب العاصفة التي تحركت نحو ساحل الخليج الأميركي الجمعة.

وقال المركز الأميركي للأعاصير إنها ستكتسب قوة إضافية خلال الساعات الـ36 المقبلة، وصنفها صباح السبت إعصارا من الدرجة الأولى، وهي أضعف درجات الأعاصير.

وقال إنها أصبحت صباح السبت على بعد 675 كيلومترا من مصب نهر مسيسبي، من الناحية الجنوبية الشرقية، وتصاحبها رياح سرعتها 130 كيلومترا في الساعة.

تحديث (07:01 ت.غ)

تسببت العاصفة الإستوائية "نيت" في مقتل 22 شخصا وفقدان نحو 30 آخرين في أميركا الوسطى وباتت تهدد المكسيك والولايات المتحدة، حيث قد تتحول إلى إعصار.

وذكرت السلطات المحلية أن "نيت" المحملة بأمطار غزيرة، أدت إلى مقتل 11 شخصا في نيكاراغوا وثمانية في كوستاريكا وثلاثة في هندوراس.

وتبقى الحصيلة مؤقتة في ظل وجود عدد من المفقودين في الدول الثلاث.

وأعلنت نائبة الرئيس والمتحدثة باسم حكومة نيكاراغوا روزاريو موريلو أن أكثر من عشرة آلاف شخص عانوا من تداعيات الأمطار والسيول الطينية التي خلفت أضراراً في عدد كبير من المنازل في حوالي 30 منطقة بالبلاد.

ومن جانبه أفاد المركز الأميركي للأعاصير بأن العاصفة الاستوائية التي وصلت شرق هندوراس مساء الخميس، ستكمل طريقها باتجاه الشمال.

وقدر المركز أن شدة العاصفة "ستقترب من الإعصار" عندما تبلغ مساء الجمعة شبه جزيرة يوكاتان شرق المكسيك.

وتحسبا لعبورها خلال عطلة نهاية الأسبوع خليج المكسيك، أخليت منصات نفط وغاز، في ولايتي لويزيانا وفلوريدا في جنوب الولايات المتحدة، حسب السلطات المحلية.

وقال حاكم لويزيانا جون بيل إدواردز الذي أعلن حالة الطوارئ في الولاية، "نريد استباق" العاصفة.

وقد تصبح "نيت" رابع إعصار يضرب الولايات المتحدة في أقل من شهرين، بعد الأعاصير هارفي وإرما وماريا.

ولن ينتهي موسم الأمطار، الذي يمتد على مدى خمسة أشهر في أميركا الوسطى، إلا في تشرين الثاني/نوفمبر.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG