Accessibility links

قلق أميركي من استمرار اعتقال واحتجاز المئات في السودان


جانب من مظاهرة في الخرطوم- أرشيف

أعربت السفارة الأميركية في الخرطوم عن قلقها الشديد إزاء استمرار عمليات اعتقال واحتجاز مئات القادة السياسيين والناشطين والمواطنين العاديين في السودان.

وقالت السفارة في بيان إن الكثير من هؤلاء المواطنين محتجزون في ظروف غير إنسانية ومهينة ومن دون تواصلهم مع محامين أو أسرهم.

وجاء في البيان أن الولايات المتحدة تؤمن بحق كل سوداني في التمتع بالحريات الأساسية، بما في ذلك الحق في التجمع السلمي من دون توجيه اتهامات إليه.

وأكدت السفارة أن واشنطن لا تزال ملتزمة بالعمل مع السودان من أجل إحراز تقدم في عدد من القضايا بما فيها حماية حقوق الإنسان والحريات لجميع السودانيين دعما لسودان سلمي وديموقراطي.

تجدر الإشارة إلى أن السودان يعاني منذ انفصال الجنوب في 2011 من التضخم وارتفاع أسعار المواد الغذائية ما أدى إلى توترات ومظاهرات تصدت لها السلطات بالقوة.

المصدر: السفارة الأميركية في الخرطوم

XS
SM
MD
LG