Accessibility links

المعارضة السورية تبلغ واشنطن أنها لن تنسحب من حلب


مسلحون من المعارضة السورية قرب حلب

قال زكريا ملاحفجي المسؤول الكبير بالمعارضة السورية الأحد إن جماعات المعارضة أبلغت الولايات المتحدة أنها لن تترك حلب ردا على دعوة موسكو لإجراء محادثات مع واشنطن بشأن انسحاب كامل لمقاتلي المعارضة من الأحياء الشرقية في المدينة المحاصرة.

وأضاف ملاحفجي لوكالة "رويترز" متحدثا من تركيا أن الرسالة وجهت إلى المسؤولين الأميركيين الذين جرى الاتصال بهم مساء السبت بعد تصريح روسيا.

وتابع قائلا "نحن ردينا على الأميركان كالآتي: نحن لا يمكن أن نترك مدينتنا وبيوتنا للمليشيات المرتزقة التي حشدها النظام في حلب".

وكانت روسيا قد أكدت السبت أنها مستعدة لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة بشأن انسحاب كل مقاتلي المعارضة السورية من شرق حلب حيث تحقق القوات النظامية السورية مع حلفائها تقدما مطردا يهدد بتوجيه ضربة ساحقة للمعارضة المسلحة.

وفي فترة تزيد قليلا عن أسبوع استعادت القوات النظامية مناطق واسعة من الأراضي التي كانت خاضعة لسيطرة مسلحي المعارضة في شرق حلب.

ومع بقاء عشرات الآلاف من المدنيين في الجيب الخاضع للمعارضة، قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا إن شرق حلب قد يسقط في يد الحكومة بنهاية العام وأعرب عن أمله في التوصل إلى "صيغة ما" لتجنب "معركة رهيبة".

وردا على الاقتراح الروسي قال مسؤول في جماعة معارضة في حلب السبت إن قادة المعارضة بالمدينة تعهدوا بمواصلة القتال. وأضاف أنهم يؤيدون فتح ممرات للمدنيين لمغادرة المدينة لكنهم لن يسلموها.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG