Accessibility links

ارتفاع حصيلة قتلى الغارات على الغوطة الشرقية


أطفال في أحد الملاجئ في الغوطة الشرقية خوفا من قصف النظام السوري

أسفرت الغارات الجوية والقصف المتواصل على الغوطة الشرقية قرب دمشق منذ يوم الأحد الماضي عن مصرع 468 مدنيا بينهم 109 أطفال، فضلا عن إصابة أكثر من ألفين بجروح، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد إن 38 مدنيا، بينهم 11 طفلا، لقوا مصرعهم وأصيب حوالي 200 بجروح يوم الجمعة.

وتأتي هذه التطورات فيما أرجأ مجلس الأمن الدولي مرتين موعد اجتماعه الجمعة للتصويت على مشروع قرار جرى تعديله بعد اعتراض روسي وينص على وقف لإطلاق النار في سورية لمدة شهر.

وأوضح الرئيس الدوري للمجلس سفير الكويت منصور العتيبي أن المجلس "يواصل العمل على فقرات" من مشروع قرار، وبات "قاب قوسين من إقراره".

تحديث: 21:00 ت غ

يواصل النظام السوري قصفه للغوطة الشرقية قرب دمشق لليوم السادس على التوالي وقد أسفرت الغارات الجوية والقذائف المدفعية الجمعة عن سقوط ما لا يقل عن تسعة أشخاص حسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن القصف استهدف عدة بلدات وإن خمسة من الضحايا قتلوا في غارات على دوما بينهم طفلان.

وبذلك ترفع حصيلة ضحايا القصف المستمر منذ يوم الأحد على الغوطة الشرقية إلى 426 قتيلا.

ويتوقع ارتفاع عدد القتلى بسبب استمرار القصف ووجود جثث مدفونة تحت الأنقاض التي خلفها القصف السوري على الغوطة الشرقية، بحسب المرصد.

دي ميستورا يدعو لوقف القصف على الغوطة ودمشق

وجدد المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستافان دي ميستورا الجمعة نداءه العاجل لوقف إطلاق النار في سورية بما يسهم في وقف القصف "المروع" على الغوطة الشرقية والقصف العشوائي لقذائف الهاون على دمشق.

وتطلق الفصائل المقاتلة في الغوطة الشرقية قذائف على دمشق ما أدى إلى سقوط ضحايا وقوع أضرار مادية. وأفاد المرصد الجمعة بأن استهداف مناطق وسط العاصمة السورية خلف أضرارا.

وقال دي ميستورا في بيان قرأته الناطقة باسمه أليساندرا فيلوتشي في مؤتمر صحافي في جنيف إن وقف إطلاق النار يجب أن يتبعه وصول المساعدات الإنسانية فورا ومن دون معوقات إلى الغوطة الشرقية وإخلاء المرضى والجرحى.

وأضاف أن الضامنين الثلاثة لعملية استانا (روسيا وإيران وتركيا) يجب أن يجتمعوا عاجلا لإعادة تثبيت مناطق خفض التصعيد في سورية وبينها الغوطة الشرقية.

XS
SM
MD
LG