Accessibility links

مجلس الأمن يبحث ملف الأسلحة الكيماوية في سورية


طفلان يتلقيان الإسعافات بعد القصف على خان شيخون

نبيل أبي صعب - الحرة

بحث مجلس الأمن ملف الأسلحة الكيماوية في سورية الأربعاء في جلسة مغلقة قال دبلوماسيون إنها تناولت عمل لجنة التحقيق الدولية المعنية بتحديد المسؤولية عن استخدام الأسلحة الكيماوية في حادثة خان شيخون.

ولم تشهد الجلسة تقدما في شأن التقرير المنتظر أن تقدمه لجنة التحقيق حول حادثة خان شيخون.

وقال نائب السفير البريطاني في الأمم المتحدة جوناثان آلن إن الحكومة السورية لا تتقيد بالتزاماتها الدولية الخاصة بعدم استخدام السلاح الكيماوي، داعيا الدول ذات النفوذ على دمشق إلى ضمان أن تفعل ذلك.

في المقابل، قال السفير الروسي في الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن ثمة فجوات في التحقيقات السابقة يجب إصلاحها. وجدد تأكيد موقف موسكو بأن التحقيقات يجب أن تشمل زيارات ميدانية للجنة التحقيق إلى موقع الهجوم في خان شيخون وقاعدة الشعيرات الجوية التي كانت الولايات المتحدة قد استهدفتها بضربة صاروخية.

وقتل في الهجوم على بلدة خان شيخون 87 شخصا بينهم 31 طفلا بعد غارة جوية. وأكد تقرير أعده فريق لتقصي الحقائق تابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية استخدام غاز السارين المحظور في الهجوم، في الرابع من نيسان/أبريل الماضي.

وقد أطلق الجيش الأميركي بعد ثلاثة أيام 59 صاروخا من نوع توماهوك على قاعدة الشعيرات الجوية في سورية، ردا على الهجوم الذي استهدف بلدة خان شيخون.

XS
SM
MD
LG