Accessibility links

باهون: المهمة العسكرية الأميركية داخل سورية لم تنته


مبنى البنتاغون

رفض المتحدث باسم البنتاغون لشؤون الشرق الأوسط إيريك باهون اعتبار سحب 400 عنصر من مشاة البحرية - المارينز من سورية، بداية نهاية التواجد الأميركي فيها.

وأشار في حديث مع "الحرة" إلى أن المهمة العسكرية الأميركية داخل الأراضي السورية لم تنته، وبالتالي مازال هناك الكثير من المهمات والظروف الواجب توافرها وتنفيذها قبل التفكير في الخروج منها، حسب قوله.

وأوضح باهون أن حجم عديد القوات الأميركية المتبقي الآن في سورية يصل إلى نحو 500 عنصر، وأن هذا الرقم قابل للتغيير وفقا للحاجات الميدانية التي تتطلبها المعركة.

وأشار المتحدث إلى أنه رغم انحسار العمليات العسكرية ضد داعش، فإن مستلزمات وشروطا ميدانية ينبغي توافرها، رافضا في الوقت نفسه تحديد جدول زمني لانسحاب القوات الأميركية من سورية.

وقد أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الخميس أن أكثر من 400 عنصر في قوات مشاة البحرية الأميركية سيغادرون سورية بعد انتهاء مهمتهم في تقديم الدعم لقوات سورية الديموقراطية من أجل القضاء على داعش في مدينة الرقة شمال سورية.

XS
SM
MD
LG