Accessibility links

وحدات الحماية تسحب مستشاريها العسكريين من منبج


مسلحون من وحدات حماية الشعب الكردي-أرشيف

أعلنت وحدات حماية الشعب الكردية الثلاثاء سحب مستشاريها العسكريين من منبج السورية، غداة اتفاق أميركي-تركي على ضمان الأمن في المدينة.

وقالت الوحدات في بيان نشر على موقعها إن قواتها ستستمر بـ"تقديم العون والمساعدة لأهالي مدينة منبج في حال دعت الحاجة".

وأضافت أن سحب مستشاريها العسكريين "جاء بعد مضي أكثر من سنتين من عملهم في منبج، ووصول مجلس المدينة العسكري إلى الاكتفاء الذاتي في مجالات التدريب".

من جهته، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو إن الاتفاق مع الولايات المتحدة نص على نزع سلاح مقاتلي الوحدات لدى مغادرتهم منبج.

وأضاف أن "العمل المشترك على خريطة الطريق التي اتفق عليها مع نظيره الأميركي مايك بومبيو في واشنطن الاثنين سيبدأ خلال 10 أيام وسينفذ في غضون ستة أشهر".

وكانت الخارجية الأميركية قد أعلنت الاثنين أن واشنطن وأنقرة اتفقتا على خريطة طريق "للتعاون في سورية وضمان الأمن في منبج".

XS
SM
MD
LG