Accessibility links

سيدة سورية تنتحر في حلب.. هذا ما قالته في رسالة وداع


سيدتان في حلب-أرشيف

تداولت وسائل إعلام غربية ومغردون قصة ممرضة سورية فضلت قتل نفسها على أن تكون ضحية للاغتصاب على أيدي القوات النظامية التي أخذت تفرض سيطرتها على أحياء كانت خاضعة للمعارضة المسلحة، حسب رسالة وداع لها نشرها ناشط على فيسبوك.

وحسب تقارير سابقة لم يتم التأكد من صحتها، لجأت حوالي 20 سيدة في حلب إلى انهاء حياتهن خوفا من الاغتصاب بعد تقدم القوات النظامية في الأحياء الشرقية للمدينة.

ونشر صاحب حساب على فيسبوك يقدم نفسه على أنه عامل إغاثة، نسخة من رسالة كتبتها الممرضة قبل انتحارها، حسب ما أوردته صحف بريطانية.

وجاء في الرسالة "سأنتحر ليس لشيء، بل لكي لا يتلذذ بجسدي بضعة عناصر كانوا ومنذ أيام يخافون نطق اسم حلب".

المصدر: وسائل إعلام بريطانية / وسائل التواصل الاجتماعي

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG