Accessibility links

توجيه الاتهام لسائق شاحنة المهاجرين في تكساس


عنصر أمن بالقرب من الحدود الأمركية المكسيكية

وجهت السلطات الأميركية الاثنين اتهامات إلى سائق الشاحنة التي عثر عليها مركونة في موقف سيارات في مدينة سان أنطونيو بولاية تكساس وبداخلها مهاجرون غير شرعيون متوفون أو مصابون، في وقت ارتفعت حصيلة الضحايا إلى 10.

ووجهت السلطات إلى جيمس ماثيو برادلي جونيور (60 عاما) تهمة نقل مقيمين غير شرعيين، وعقوبتها السجن مدى الحياة ويمكن أن تصل إلى الإعدام.

واستند المدعون في اتهامهم على مقابلات أجراها المحققون مع الناجين الذين سردوا وقائع رحلة صعبة.

وفي التفاصيل، فإن نحو 200 شخص كانوا مكدسين في مقطورة بنظام تبريد معطل ونظام تهوئة غير فعال، في أوج حرارة الصيف في ولاية تكساس.

وارتفعت حصيلة الضحايا إلى 10 بعد وفاة أحد المصابين في المستشفى. ولا يزال العشرات في المستشفيات يتلقون العلاج من ضربات الشمس والجفاف.

ولم تكشف السلطات عن كافة جنسيات الضحايا وأسمائهم، بانتظار إبلاغ أهاليهم، لكن عددا منهم يحملون الجنسية المكسيكية والغواتيمالية، بحسب تقارير.

وعثر على المهاجرين في وقت مبكر من صباح الأحد داخل شاحنة مركونة في موقف سيارات في مدينة سان أنطونيو.

XS
SM
MD
LG