Accessibility links

قدم أسطورة الغولف الأميركي تايغر وودز، المصنف الأول عالميا سابقا، اعتذاره مؤكدا أنه لم يكن تحت تأثير الكحول، وذلك بعد اعتقاله لفترة وجيزة الاثنين في ولاية فلوريدا.

وقال وودز (41 عاما) في تصريح نقلته صحيفة يو أس أيه توداي "أريد أن يعرف الجمهور أنني لم أكن تحت تأثير الكحول. ما حدث كان رد فعل غير متوقع لوصفة طبية. لم أدرك أن خلط الأدوية يمكن أن يؤثر علي بشدة".

وأوقفت الشرطة وودز بينما كان يقود سيارته بالقرب من مقر إقامته في منطقة جوبيتر آيلاند بولاية فلوريدا، بتهمة القيادة تحت تأثير الكحول أو المخدرات.

وأدخل وودز سجن المقاطعة لفترة وجيزة قبل أن يطلق سراحه بعد توقيعه تعهدا.

تحديث 10:39 ت.غ

ذكرت تقارير إعلامية أن لاعب الغولف تايغر وودز اعتقل في جنوب فلوريدا صباح الاثنين بتهمة القيادة تحت تأثير الكحول أو المخدرات.

وقالت قناة "دبليو أف تي في" التلفزيونية التابعة لشبكة "أن بي سي" إن وودز، المصنف الأول عالميا سابقا، والحاصل على 14 لقبا في البطولات الكبرى، تم احتجازه حوالي الساعة الثالثة صباحا (07:00 بتوقيت غرينتش) بالقرب من منزله في جوبيتر آيلاند وأطلق سراحه بعد ساعات بكفالة.

وذكر وودز، الذي خضع لرابع جراحة في الظهر في نيسان/أبريل، الأسبوع الماضي أنه يشعر بأنه في أفضل حال منذ سنوات، ولا توجد لديه أي خطط لاعتزال الغولف.

وهذه ليست أول مرة يتصدر فيها وودز عناوين الصحف بعيدا عن ملاعب الغولف. وانهارت حياته الخاصة في 2009 بسبب مزاعم بشأن علاقات متعددة مع سيدات خارج إطار الزواج تسببت في إنهاء زواجه.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG