Accessibility links

تيلرسون: نتحمل مسؤولية تسريبات اعتداء مانشستر


تيلرسون وجونسون خلال مؤتمرهما الصحافي المشترك في لندن

قدم وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الجمعة واجب العزاء بضحايا هجوم مانشستر باسم الشعب الأميركي خلال زيارة إلى لندن وأكد 'العلاقة الخاصة' مع بريطانيا.

وقال تيلرسون الذي عقد محادثات مع نظيره البريطاني بوريس جونسون إن الولايات المتحدة "تتحمل المسؤولية الكاملة" و"تأسف" لتسريب مسؤولين أميركيين معلومات حول التحقيق في هجوم مانشستر.

وأكد أن "العلاقة الخاصة بين البلدين ستتغلب بالتأكيد على هذا الحدث المؤسف"، وقدم تعازي الشعب الأميركي إلى البريطانيين في ضحايا الاعتداء الذي راح ضحيته 22 شخصا، فضلا عن سقوط 64 جريحا.

ودعا جونسون من جانبه إلى الوحدة في مواجهة المتشددين، وقال "بإمكاننا تحقيق ذلك وسننجح ليس فقط في العراق وسورية لكن بالتأكيد في الحرب من أجل كسب العقول والقلوب". وأضاف أن رؤية المتشددين للعالم "عبارة عن انحراف عن الإسلام".

وتوترت العلاقات قليلا بين البلدين الحليفين بعد تسريب مسؤولين أميركيين معلومات حول التحقيق في اعتداء مانشستر لوسائل الإعلام الأميركية، ما أثار استياء القادة البريطانيين.

وطلبت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي من الرئيس دونالد ترامب الخميس على هامش قمة حلف شمال الأطلسي في بروكسل إبقاء المعلومات المرتبطة بالتحقيق "سرية".

وانتقد ترامب عملية التسريب، محذرا من أن ذلك يعرض الأمن القومي لخطر كبير. وطلب من وزارة العدل إجراء تحقيق شامل و"ملاحقة المذنبين في إطار كل ما يتيحه القانون"، مؤكدا "العلاقة الخاصة" بين الولايات المتحدة وبريطانيا.

وقالت الشرطة البريطانية الخميس إنها استأنفت تبادل المعلومات مع الوكالات الأميركية بعد حصولها على ضمانات بالحفاظ على السرية من الطرف الأميركي.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG