Accessibility links

تيلرسون ولافروف يبحثان تنسيق العمليات العسكرية في سورية


تيلرسون ولافروف خلال لقاء سابق في واشنطن

التقى وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون مساء الأحد في نيويورك بنظيره الروسي سيرغي لافروف، في مقر البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة، وذلك قبيل بدء أعمال الجمعية العامة للمنظمة الدولية.

وغادر تيلرسون الاجتماع دون أن يدلي بأي تصريح للصحافيين.

وفي بيان صدر في وقت متأخر الأحد، قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر ناورت إن الوزيرين "أكدا على التنسيق بشأن العمليات العسكرية الجارية في سورية، وعلى تقليص العنف، وخلق الظروف التي تساعد مسار جنيف على المضي قدما، طبقا لقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2254".

وينص القرار 2254 على تشكيل هيئة انتقالية للحكم تتولى إدارة شؤون سورية، وعلى وضع دستور جديد وإجراء انتخابات جديدة.

ونظم مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا جولات من المحادثات منذ 2016 في جنيف، لكنها لم تسفر عن أية نتيجة لتسوية النزاع.

من جانبها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن "الاجتماع تناول التعاون في الأزمة السورية وقضايا الشرق الأوسط واتفاقية مينسك" لتحقيق السلام في أوكرانيا.

تحديث: 4:15 ت. غ.

يلتقي وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الأحد في نيويورك نظيره الروسي سيرغي لافروف، وذلك قبيل بدء أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، حسبما أفادت به وزارة الخارجية الأميركية.

وبحسب تحديث لبرنامج عمل الوزير الأميركي ليوم الأحد، فإن تيلرسون سيجتمع بلافروف في مقر البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة في الساعة التاسعة بتوقيت نيويورك.

ويأتي اللقاء المرتقب في الوقت الذي أعلن فيه رئيس الأركان الأميركي الجنرال جو دانفورد الأحد أن الولايات المتحدة وروسيا أجرتا مشاورات للحفاظ على منطقة "خفض التوتر" في وادي الفرات في سورية حيث ينفذ جيشا البلدين عمليات ضد تنظيم داعش.

وتشاور وزير الخارجية الأميركي أيضا في هذا الصدد مع نظيره الروسي.

واتهمت "قوات سورية الديموقراطية" التي تدعمها واشنطن، السبت الطيران الروسي بقصف مقاتلين تابعين لها في شرق سورية، الأمر الذي نفته موسكو في حين أكده التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG